ميركل تدين تفجيري اسطنبول

13 ديسمبر 2016 - 02:09

أدانت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل الهجوم المزدوج الذي استهدف مساء أول أمس السبت مدينة اسطنبول مؤكدة في ذات الوقت على أهمية سيادة القانون في محاربة الإرهاب.

وقالت ميركل في تصريح صحفي عقب لقاء مع رئيس الوزراء الكرواتي، اندري بلانكوفيتش، اليوم الاثنين في برلين، إن هذا الهجوم “اعتداء مروع وغير مقبول بأي حال من الأحوال”.

وشددت ميركل على ضرورة أن تتم كل إجراءات الكشف عن ملابسات مثل هذه الجرائم، في إطار سيادة القانون وبالقدر المناسب إذ قالت إن “هذا الأمر ينطبق على كل ما يحدث”.

جدير بالإشارة إلى أن المستشارة قد عرضت “دعم بلادها وتعاونها الوثيق” مع تركيا في “الحرب ضد الإرهاب” معبرة في اتصال هاتفي مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن تعاطفها مع ضحايا “الهجمات غير الإنسانية”.

يذكر أن الهجوم المزدوج الذي وقع في اسطنبول أسفر عن مقتل 44 شخصا من بينهم 36 فردا من رجال الشرطة التركية، إذ تبنى الهجومين حركة “صقور حرية كردستان” المقربة من حزب العمال الكردستاني المحظور.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

رئيس الوزراء اللبناني يعلن عن استقالة جماعية لحكومته

الأمن يفك لغز جريمة قتل مسن في أبي الجعد

9 هيئات بأزيلال تعلن تشبثها “بمحاسبة” رجل سلطة

إغلاق مركز صحي.. بعد تسجيل أول حالة كورونا بالجسم الصحي بإقليم الحاجب

لدغة أفعى

المستشفى يفتقد للمصل.. لدغة أفعى تنهي حياة طفلة نواحي ورزازات

تابعنا على