أخبار الساعة، المغرب العميق

“حسابات انتخابية” تحرم سكان دوار نواحي زاكورة من مياه الشرب

احتشد العشرات من سكان منطقة “تسركات” بجماعة ترناتة بإقليم زاكورة، يوم أمس الخميس، في وقفة احتجاجية أمام مقر الجماعة السالفة الذكر، للمطالبة بتزويد عدد من الدواوير بالماء الشروب.

وأشار المتدخّلون إلى أن “رئيس جماعة ترناتة يرفض مد ساكنة تسركات بهذه المادة الحيوية من بئرين يوجد بهما ماء يمكن القول عنه إنه صالح للشرب، ما يؤكد فرضية أن أصل المشكل هو حسابات إنتخابية انطلقت من دوافع انتقامية”، مستغربين من سياسة الكيل بمكيالين حيث تستفيد دواوير آخرى، رغم ان البئرين يقعان بدوار تسركات.

وشدّد المحتجون على ضرورة “إسراع السلطات، بفتح أبواب الحوار مع ساكنة تسركات، من أجل الاستماع إليهم، في أفق إيجاد حلول عاجلة وفعالة لتمتيعهم بحقهم في الماء الصالح للشرب، الذي تغير لونه وطعمه بالمنطقة منذ أكثر من شهرين، في الوقت الذي قام فيه قائد المنطقة بإمتصاص غضب المحتجين ووعدهم بالتواصل مع العمالة لإيجاد حل”.

وأضح المصدر ذاته، أن “رئيس الجماعة ترك ساكنة الدوار يواجهون مصيرهم ربما لأنهم لم يصوتوا لصالحه خلال الإنتخابات الأخيرة، حيث طرح عليه المشكل وأصر أن تتكون  جمعية الماء تحت امرته وتصرفه، وهو ما رفضه شباب القرية لأنهم يعتبرون الجمعية مستقلة”.

وأكدت الفعاليات المدنية المشاركة في الوقفة الاحتجاجية، أنها تعتزم القيام بأشكال احتجاجية آخرى، وأنها ستواصل ترافعها حول هذا الملف بمختلف الأشكال والطرق، التي يؤطرها القانون إلى غاية تحقيق الهدف المنشود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.