سياسة

وهبي: أخطر شيء في السياسة هو الصمت والوزراء تلزمهم ثقافة المواجهة

أكد وزير العدل عبد اللطيف وهبي، أن أكبر خطر في السياسة هو الصمت والسكوت، مضيفا أنه لن يقبل أن يكون وزيرا له مواجهات في قضايا تهم قناعاته الفكرية ويتوارى إلى الوراء.

وأضاف وهبي الذي حل ضيفا على ملتقى “لاماب”، الثلاثاء، قائلا: “سأبقى في الواجهة وسأدافع عن أرائي وسأرد على من اقترب مني وسأواجه من يناقضني”، مضيفا أن “هذه الثقافة يجب أن تكون لدينا كوزراء”.

وشدد على ضرورة أن يكون الوزراء مسؤولون عن قراراتهم ويدافعون عنها، لا أن يختفوا وراء أشياء وأشياء، وفق تعبيره، مضيفا أن “أكبر خطر في السياسة هو الصمت والسكوت، أما حينما نتكلم ويتكلم المجتمع معنا فهذا يعني أن الحوار يمر”.

وزاد المسؤول الحكومي قائلا: “إما أن أسكت وأصبح مجهولا فلن أقبلها على نفسي، تعالوا نتصارع أو نتحاور كما تريديون”.

في سياق آخر، قال وهبي إن حزب الأصالة والمعاصرة منسجم وقوي ويسير إلى الأمام، مؤكدا أنه مع رئيسة المجلس الوطني للحزب فاطمة الزهراء المنصوري متفاهمان، وأن حزب “البام” نموذج في مفهوم المناصفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • مغربي
    منذ أسبوع واحد

    مواجهتك السي وهبي لن تزيد سمعتك في نظر المغاربة الا بخسا و قيمتك قد هوت الى اسفل سافلين.. ...مواجهتك الخاوية هي التي تبعدك ان تكون رجل دولة من طينة عباس الفاسي بوستة الخليفة اليازغي اليوسفي بوريطة و غيرهن كثر. فقط لأن رجل الدولة الذي يحترم متصبه و الثقة المولوية يجعل ٱخر ما يفكر فيه هي المصالح الشخصية في وقت جعلتها غاية لك و انبريت للدفاع عتها بكل قوة.....في المغرب هناك من هو اغنى منك بٱلاف المرات و لم نسمع منه ما سمعناه منك.....اعلم لن ذهابك سيفرح و يريح الكثيرين لأنك ببساطة تفتقد اللباقة السياسية فالسياسة ليست مرافعة في المحكمة حيث يمكنك الصراخ و الاطناب في الهدرة...يتبع

  • MEKOUAR . MEK
    منذ أسبوع واحد

    وخصوصا إذا كانت المواجهة ( من تحتهاااااااااا )