العثماني: لا مشكلة في رجوعنا إلى المعارضة

03 أكتوبر 2016 - 11:10

قال وزير الشؤون الخارجية الأسبق ورئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، إنه في حال اقتضت نتائج الانتخابات أن يخرج حزبه للمعارضة فهذا “ليس نهاية التاريخ”، مؤكدا أن “المصباح” قضى أكثر من عقد من الزمن في المعارضة، وبالنسبة له لا يطرح الرجوع إليها وفق القواعد الديمقراطية أي مشكلة، على حد تعبيره.

وأضاف العثماني، في حوار مع موقع “الجزيرة.نت”، أن حزب العدالة والتنمية حزب تصدر المشهد السياسي برغبة المواطن المغربي الذي صوت عليه ومنحه ثقته، مشيرا إلى أن دعوات الاستئصال باءت بالفشل، ومن لجأوا إليها لوقف تطور الحزب “الإسلامي” تكسرت أهواؤهم على صخرة المؤسسات الوطنية ويقظة الشعب.

وعبر العثماني عن ثقته في نزاهة اقتراع 07 أكتوبر، معتبرا أن الحديث عن وجود اختلالات هنا وهناك، وقيام بعض المرشحين أو بعض الأحزاب بتجاوزات ومخالفات للقانون، أمر لا تخلو منه الانتخابات في أي بلد في العالم، و”هو ما يحرص الحزب مع حلفائنا على تعريته ومقاومته”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

بعد 50 يوما من الانتخابات.. بوادر انفراج في تشكيل الحكومة

138 طعنا في 168 نائبا والبيجيدي يتصدر مقدمي الطعون

البيجيدي تفوق على البام بـ400 ألف صوت في انتخابات 7 أكتوبر

تابعنا على