مجتمع

نقابة إعلامية تدين الاعتداء على مراسل “العمق” خلال مباراة نهضة بركان

استنكرت النقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام فرع وجدة، الاعتداء الذي طال الزميل أحمد ثابت مراسل جريدة “العمق” بجهة الشرق، من طرف عناصر الأمن الخاص بملعب بركان، بعد نهاية مباراة نهضة بركان وسيخوخون الجنوب الافريقي بالملعب البلدي ببركان.

وعبرت النقابة في بلاغ تنديدي، توصلت “العمق” بنسخة منه، عن إدانتها لـ”الإعتداء على الزميل أحمد ثابت مراسل جريدة العمق، من طرف بعض أفراد الأمن الخاص بعد نهاية المباراة، عند الممر المؤدي لقاعة الندوات الصحفية”.

وأشار إلى أن الزميل أحمد “مُنع من المرور مع دفعه من قبل عنصري الأمن الخاص، مما أدى لإصابته بكدمة على مستوى اليد وسقوط كاميرته والميكروفون الخاص به، مع سبه وشتمه وتعريضه للإهانة والاستفزاز أمام أنظار الجميع”.

ووفق البلاغ فإن رئيس فرع النقابة، الزميل أحمد المساعد، عاين الواقعة، بعدما كان حاضرا بدوره إلى جانب بعض أعضاء مكتب النقابة، حيث أشار إلى أن الزميل ثابت صعد للمنصة في اتجاه قاعة الندوات كما طلبوا منه، رغم أن الندوة كانت قد انتهت وبالتالي منعه من التغطية.

وأضاف البلاغ أن الزميل ثابت وجد زملاءه قد غادروا قاعة الندوات، وحين حاول شرح ما وقع، فوجئ بنفس العضوين بشركة الأمن الخاص يهاجمونه ويهاجمون الجسم الاعلامي بوابل من السب والشتم، مع محاولة سحله للأسفل بالقوة ومحاولة سحب هاتفه النقال، ثم محاولة ضرب زميل آخر.

وأعلنت النقابة “تضامنها المطلق واللامشروط مع الزميل أحمد ثابت وكافة الزملاء المراسلين الذين يسهرون على تغطية جميع الأحداث المحلية والجهوية”، كما أعربت عن “مساندتها للزميل ثابت في كافة الاجراءات المزمع اتخاذها في حق المعتدين على الجسم الصحفي”

وشجبت النقابة “الاعتداء على حقوق الصحافيين والصحافييات والخرق السافر للدستور والقوانين المنظمة للقطاع الاعلامي”، مطالبة مسؤولي شركة الأمن الخاص وإدارة نادي نهضة بركان في شخص رئيسها حكيم بنعبد الله، للتدخل لوضع حد لهذه التجاوزات التي تسيء لسمعة النادي وسمعة الكرة المغربية وطنيا ودوليا، لا سيما أن المباراة أجريت ضمن منافسات الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم، كما ثمنت النقابة تدخله في الوقت المناسب واتصاله للاطمئنان على الزميل ثابت لحظة تعرضه للاعتداء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *