https://al3omk.com/89786.html

سكان بني زولي لعامل زاكورة: تأتينا بالطبيب أو نأتيك

يعتزم سكان قيادة بني زولي بإقليم زاكورة تنظيم وقفة احتجاجية للمرة الثانية على التوالي، تنديدا بغياب طبيب عن المركز الصحي المذكور، حيث رفعوا شعارا لوقفتهم المرتقبة يطلبون من خلاله عامل الإقليم بالعمل على تمكين المركز من طبيب أو نقل احتجاجاتهم نحو مقر العمالة بمدينة زاكورة.

ويأتي تنظيم هذه الوقفة الجديدة تحت شعار: “الطبيب بأتينا أو نأتيكم”، بعد وقفة مماثلة تم تنظيمها بحر الأسبوع الماضي، حيث احتج العشرات من ساكنة جماعة بني زولي بإقليم زاكورة، ضد ما يعتبرونه “الأوضاع الصحية الكارثية” في المنطقة، متهمين وزارة الصحة بـ”التماطل والتهاون” في تلبية مطلبهم بتوفير طبيبة ومستلزمات طبية منها جهاز الفحص بالصدى.

وأوضح المحتجون في تصريحات لهم، أن شباب ونساء وشيوخ الجماعة، “يضطرون للتنقل إلى زاكورة المركز من أجل إجراء الفحوصات بثمن 200 درهم، إضافة إلى مصاريف التنقل وأتعابه، في حين أن ثمن الفحص بالصدى في كبريات المدن كالدار البيضاء لا يتعدى 130 درهم”.

واعتبروا، حسب مصدر “العمق”، أن أوضاع المركز الصحي بالمنطقة هو مساس بكرامة وصحة الساكنة وهضما لحقها في صحة جيدة، مشيرين إلى أنهم رفعوا شكايات سابقة لوزير الصحة ومسؤولين بالعمالة، دون أي تجاوب، مشيرين إلى أن غياب االطبيبة فاق السنة بالمركز الصحي لجماعة بني زولي، متعهدين بتنظيم وقفة احتجاجية أخرى إن لم تلب مطالبهم.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك