المرزوقي : عدم استقرار تونس يدفع المستثمرين إلى اللجوء للمغرب

16 سبتمبر 2016 - 01:30

حسناء العلمي -متدربة-

قال الرئيس التونسي السابق، منصف المرزوقي، إن غياب الاستقرار في تونس دفع المستثمرين ورجال الأعمال إلى الاستثمار ببلدان عدة وعلى رأسها المغرب.

وأوضح المرزوقي في ندوة صحفية، صباح اليوم بتونس، أن بلده تعيش الآن ديمقراطية هشة، وارتفاع منسوب الفساد، وتراجع التنمية و مستوى الديمقراطية وحقوق الإنسان، وليست تلك التي ناضلنا من أجلها، مشيرا إلى أن الانتفاضة المصرية تم إجهاضها بالانقلاب، والسورية تم إجهاضها بالحرب.

وفي سياق آخر، هاجم المرزوقي،أثناء حديثه في ندوة حول سبب منع بت حواره على إحدى القنوات التلفزية الخاصة، الرئيس التونسي القائد السبسي بالقول، ” كيف تريدوني أن أصدق أنك تحارب الفساد وأنت لك مستشار متابع في حالة فساد ، وأخرجت قانونا يدافع ويبيض الفساد”.

ووجه المعارض التونسي، رسالة الى كل أحرار تونس بالقول ” هناك من يريد إشعال الفتنة بتونس من أجل العودة برموز الاستبداد” ، داعيا إياهم إلى التحلي بروح المسؤولية والسلمية من أجل قطع الطريق على كل الذين يريدون جر الوطن الى الهاوية، وفق تعبيره.

وأضاف المرزوقي أن “تونس الآن في مرحلة بناء دولة جديد بعيدة عن دولة الرجل الواحد “، مشيرا إلى أن بلاده تعيش ديمقراطية توافق هشين،ومن المحتمل عدم الوصول إلى انتخابات 2019، وهناك بوادر عن عدم نزاهتها، مؤكدا على أن :” انتخابات 2019، ستكون إما بداية الديمقراطية في تونس أو نهايتها “.

وختم الرئيس السابق قائلا: “عندما لم أعد رئيسا تراجعت للوراء وقلت سأتابع التطورات.. إن وضع قطار تونس على السكة، أذهب للتقاعد وتأليف الكتب…وإن عادت الأفعى سنعود لها بنعالنا، فسألته الصحفية ما هي الأفعى..فأجاب هي الديكتاتورية”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

عبد الرحمن اليوسفي وهيلين .. غرامٌ انطلق من المسرح ليعيشا معا “كل الأدوار”

إيران تستفز المغرب وتضع علم “البوليساريو” على خريطة الصحراء المغربية (صورة)

قرار لوكالة الحوض المائي لسوس يهدد ضيعات ضواحي تارودانت بالجفاف

تابعنا على