مجتمع

بنسعيد: رقم المعاملات المحقق خلال معرض الكتاب تجاوز 120 مليون درهم

تجاوز رقم المعاملات المحقق خلال الدورة 29 للمعرض الدولي للنشر والكتاب، الذي استضافته العاصمة الرباط حلال الفترة مابين 9 و 19 ماي المنصرم، 120 مليون درهم بحسب ما كشف وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد مهدي بنسعيد.

وقال بنسعيد، اليوم الإثنين خلال جلسة عمومية للأسئلة الشفوية بمجلس النواب، إن هذا الرقم “المهم بالنسبة للناشرين والمؤلفين” يعكس مدى اهتمام المغاربة بالكتاب والقراءة في زمن التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي.

وأفاد المسؤول الحكومي، في معرض جوابه على سؤال شفوي حول حصيلة المعرض، أنه تم بيع أزيد من مليون ومائة ألف نسخة من الكتب المعروضة خلال هذه الدورة.

وذكر بأن عدد زوار المعرض تجاوز 316 ألف زائر بزيادة قدرها 32 في المائة مقارنة مع نسخة السنة الماضية، مشيرا إلى أن المعرض، ومنذ تنظيمه بالرباط، اعتمد لأول مرة على تقنيات متطورة في حساب عدد الزوار بدقة.

جدير بالذكر، أن بلاغ سابق لوزارة الشباب والثقافة والتواصل، أفاد أن الدورة الأخيرة لمعرض الكتاب شهدت “إقبالًا هائلًا من الزوار” من مختلف الفئات العمرية، ومن جنسيات متعددة، مما يعكس “المكانة المرموقة التي يحتلها المعرض على خريطة التظاهرات الثقافية العربية والدولية”.

وشكلت هذه الدورة، وفق البلاغ ذاته، “محطة جديدة في مسار هذا الحدث الثقافي الكبير، الذي يُثبت في كل دورة أهمية الكتاب ودوره في نشر المعرفة والثقافة”.

وشهد المعرض، مشاركة 743 عارضًا من 48 بلدًا، عرضوا ما يزيد عن 100 ألف عنوان في مختلف مجالات المعرفة، وتميزت هذه الدورة، بحلول منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونيسكو) ضيف شرف.

وشهد المعرض فعاليات ثقافية متنوعة، شملت ندوات ومحاضرات ولقاءات مع كبار الكتاب والمفكرين، بالإضافة إلى عروض فنية وورش عمل تفاعلية، ممّا أضفى على المعرض أجواءً ثقافية مميزة ونشّط الحوار والنقاش حول مختلف القضايا الفكرية والإبداعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *