آخر أخبار الرياضة، العمق الرياضي

الركراكي يوضح بخصوص غياب مزراوي ومصير مباراة الكونغو ويصرح: سأقضي ليلة صعبة

كشف الناخب الوطني، وليد الركراكي، تفاصيل مغادرة لاعب بايرن ميونيخ، نصير مزراوي، لمعسكر المنتخب الوطني المغربي لتأدية مناسك الحج، مشيرا إلى أن أسود الأطلس مازالت تنتظر القرار النهائي بخصوص إجراء مباراة الكونغو من عدمها.

وقال الركراكي، في ندوة صحفية مساء الخميس بملعب أدرار باكادير: “منحت مزراوي موافقتي لتأدية مناسك الحج رغم أنه كان بالإمكان أن يحضر معنا في مباراة زامبيا ونحترم قراره ونأمل أن يدعو لنا بالتوفيق في مباراة الغد”.

وشدد وليد الركراكي على أنه سيقضي ليلة صعبة، لأنه يملك لاعبين مميزين يصعب أن يختار بينهم من سيدخل كأساسي، مؤكدا بأن لاعبي خط الهجوم تنقصهم فقط بعض الثقة من أجل تسجيل الأهداف.

وتابع الركراكي:”أنا من ستيحمل الضغط، حتى ولو دخلنا وأهدر اللاعبون فرصا للتسجيل، أنا من سيتحمل الضغط وسأقضي ليلة صعبة لأنني سأفكر جيدا للحسم في هوية اللاعبين الأساسيين”.

وزاد: “مازلنا نتمتع بالثفة من قبل الجماهير المغربية ويجب التركيز على مباراة الغد، لا يوجد مباراة سهلة ويجب احترام المنافس لأن ذلك من شأنه مساعدتنا على الفوز”.

وبخصوص إمكانية إلغاء مباراة المغرب والكونغو، أوضح الركراكي: “الرئيس والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم هي من ستقرر مصير المباراة الثانية أمام الكونغو ومازلنا ننتظر القرار النهائي، ونحن جاهزون لخوض اللقاء في أي ملعب”.

وتابع: “هذه مباراة مؤهلة لكأس العالم والفوز هو الأمر الأهم بالنسبة لنا للتأهل للمرة الثالثة على التوالي لكأس العالم، لم أحسم لحدود الساعة في التشكيلة التي ستدخل لمباراة زامبيا”.

ويغيب الدولي المغربي نصير مزراوي عن المعسكر الإعدادي الحالي للمنتخب المغربي، الذي يُقام بمركب محمد السادس لكرة القدم، استعدادا لمواجهة منتخبي زامبيا والكونغو برازافيل يومي 7 و11 يونيو 2024، بسبب تأديته لمناسك الحج.

واعتذر لاعب نادي بايرن ميونيخ نصير مزراوي عن الانضمام لمعسكر المنتخب المغربي، بسبب سفره إلى مكة المكرمة لأداء مناسك الحج لهذا العام برفقة مواطنه زكرياء أبوخلال، وهو ما أثار حفيظة عدد من المغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وخلف اختيار مزراوي الغياب عن معسكر المنتخب المغربي، جدلا واسعا بين أوساط الجماهير المغربية التي اعتبرت أن اللاعب “غير منضبط” رفقة أسود الأطلس، مذكرين بمشاكله مع الناخب الوطني السابق وحيد خاليلوزيتش.

وينازل المنتخب المغربي نظيره الزامبي، يوم الجمعة 07 يونيو 2024، بداية من الساعة الثامنة مساء، على أرضية ملعب أدرار بمدينة أكادير، برسم الجولة الثالثة عن المجموعة الخامسة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2026.

وعين الاتحاد الدولي لكرة القدم، حكما سنغاليا لقيادة المباراة التي ستجمع بين المنتخب المغربي ونظيره الزامبي، حيث سيقود الحكم السنغالي عيسى سي، المباراة المذكورة، بمساعدة موطنيه كامارا دجبريل وبانغورا نوحا، بينما أسندت مهمة الحكم الرابع لغي داوودا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات الزوار

  • hanan
    منذ شهر واحد

    لا احد يلوم مزراوي. اللاعبين كثر اما الحج فهو مرة فالسنة ومن يضمن عمره. هذا قمة الانضباط والالتزام . حج بيت الله وقد استطاع اليه سبيلا. اما المباريات فلن تنقطه. كيف نلومه