آخر أخبار الرياضة، العمق الرياضي

الركراكي: مازلنا في حاجة للتحسن رغم السداسية.. ولا يجب ممارسة “الضغط الخاوي”

أكد الناخب الوطني، وليد الركراكي، أهمية الفوز الذي حققه المنتخب الوطني المغربي أمام نظيره الكونغولي رغم أن الكتيبة المغربية مازالت، وفق تعبيره، في حاجة للتحسن في عدد من الجوانب، داعيا للحد من “الضغط الخاوي”.

وفي تصريح لقناة الرياضية، انتقد الركراكي ما سماه بـ”الضغط الخاوي” الذي يمارسه البعض حين يتعثر المنتخب المغربي قائلا: “يجب على الجميع الصبر مع اللاعبين لأننا نتوفر على مجموعة فريدة ومتنوعة تقاتل من أجل المغرب، ولا يجب ممارسة “الضغط الخاوي”.

وتابع: “ليس لأننا فزنا بسداسية اليوم سأقول إنني على حق، بل يجب الحفاظ على هدوئنا ومواصلة العمل ونحن في الطريق الصحيح، من الطبيعي أن يغضب الجمهور المغربي أحيانا على المنتخب لكن دورنا هو إسعادهم”.

إلى ذلك، قال الركراكي، في الندوة الصحفية التي أعقبت اللقاء: “حققنا الأهم بالحصول على ست نقاط في شهر يونيو وبلوغ النقطة التاسعة للدخول بأريحية في باقي مباريات المجموعة، وهو انتصار ثمين بالنظر لما حدث في بعض المجموعات الأخرى”.

وتابع: “شكرا للاعبين على ما قدموه في هذا التوقف الدولي بعد موسم شاق وطويل، من المهم الحصول على صدارة المجموعة قبل شهر شتنبر وشكرا للجماهير التي ساندتنا رغم أننا في فترة امتحانات”.

واستطردّ “مازلنا في حاجة للوقت رغم الفوز بسداسية وذلك للبحث عن التوازن بين اللاعبين المجربين والقدماء وبين اللاعبين الشباب ولخلق التنافسية بين جميع العناصر”.

وزاد: “لا يجب الحكم بسرعة على اللاعبين فالجميع بحاجة للوقت للتأقلم المهم هي الروح القتالية وروح المجموعة بين اللاعبين، فبالنسبة لي لقطة اليوم ليس هي الفوز بسداسية بل رغبة رحيمي في مساعدة النصيري على التسجيل”.

وأضاف: “محظوظ بالتوفر على هذه المجموعة وبالنجوم التي أتوفر عليهم في جميع الخطوط خاصة في الخط الهجومي وباختيار مجموعة من اللاعبين تمثيل المغرب في فترتي بالمنتخب”.

لدي علاقة مع حكيم زياش وما يؤلمني هو نسيان البعض بسرعة لما قدمه هذا المنتخب وهذا اللاعب على وجه الخصوص، قد يخطئ أحيانا مثل المباراة السابقة ولكن لا يمكن تعويضه وسأعتمد عليه طالما يقدم أداء جيدا”.

وبخصوص الألعاب الأولمبية، قال الركراكي: “طارق السكتيوي هو المكلف بالمنتخب الأولمبي وهو من سيحدد اللاعبين الكبار الذين سيرافقونه، رغم أن الأندية الأوروبية ترفض السماح بلاعبيها المشاركة في الألعاب الأولمبية وسنقوم برحلات لإقناع هذه الأندية بتسريح اللاعبين المغاربة”.

وتغلب المنتخب المغربي على نظيره الكونغو برازافيل، بستة أهداف دون مقابل، في المباراة التي جمعت بين الطرفين مساء يومه الثلاثاء، لحساب الجولة الرابعة من التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى كأس العالم 2026.

وبهذا الفوز، عزز المنتخب المغربي صدارته للمجموعة الخامسة برصيد 9 نقاط، متبوعا بتنزانيا (6 نقاط)، ثم النيجر في المرتبة الثالثة (3 نقاط)، بينما تتواجد زامبيا في الصف الرابع (3 نقاط)، والكونغو برازافيل في المركز الخامس بدون نقاط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *