خارج الحدود

معارك في حلب بعد الإعلان عن فك الحصار

دارت اشتباكات متقطعة صباح الأحد، عند الأطراف الجنوبية لمدينة حلب بعد ساعات من إعلان مقاتلي المعارضة عن قيامهم بفك الحصار الذي تفرضه القوات السورية منذ ثلاثة أسابيع على الأحياء الشرقية في مدينة حلب شمال البلاد.

وكان تحالف لعدد من الفصائل المقاتلة المعارضة أعلن بعد ظهر السبت فك الحصار عن الأحياء الشرقية لمدينة حلب التي يسكنها نحو 250 ألف شخص.

إلا أن المرصد السوري لحقوق الإنسان ذكر اليوم الأحد أن المدنيين لم يتمكنوا من الخروج لأن الطريق التي تمر عبر الأطراف الجنوبية للمدينة لا تزال خطيرة وغير آمنة.

كما أفاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس عن حدوث “اشتباكات متقطعة وغارات جوية، ولكن بدرجة أقل”. وأضاف “أن أيا من المدنيين لم يتمكن من مغادرة الأحياء الشرقية لأن الطريق خطيرة جدا وغير آمنة”.

وسيطرت فصائل مقاتلة وجهادية السبت على مواقع استراتيجية جنوب مدينة حلب عبارة عن ثكنات عسكرية لقوات النظام، الأمر الذي مهد لفك الحصار عن أحياء المدينة الشرقية.