https://al3omk.com/109467.html

عمدة لوريتو يطالب الساكنة بقضاء شهر رمضان بصمت والأخيرة تستنكر

أثارت رسالتين نشرتا على اللوحات الإشهارية في مدينة لوريتو، قبل ساعات فقط من بداية شهر رمضان، موجة غضب كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب مطالبة عمدة المدينة الساكنة المسلمة، بقضاء شهر رمضان في صمت.

واستنكر العديدين أسلوب العمدة، الذي وزع الرسالتين على اللوحات الإشهارية، قائلا “شهر رمضان يجب أن يعاش بدون ضجيج”، و”المجتمع يعيش بوجه مكشوف”.


ونشر رواد “تويتر”، تدوينات على صفحاتهم بالموقع، يستنكرون تصرف العمدة، فيما طالبوه بمخاطبة الساكنة وجها لوجه، والإدلاء بتلك التعاليق شفهيا بدل الاختباء وراء اللوحات.
فيما نشرت سكرتيرة مصلحة الجبهة الوطنية بلوريتو، تدوينة لها تقول فيها “وأخيرا أصبح هناك عمدة يذكر بقواعد النظام الجمهوري”.
يشار إلى أن مدينة لوريتو، هي بلدة صغيرة، عدد سكانها 5000 شخص، تقع على وادي قير في لوار، انتخب جيرار تاردي، رئيسا لبلدية لوريتو علم 1989، وليست هذه أول مرة يثير فيها الجدل، فقد سبق له أن أثار الغضب على الشبكات الاجتماعية، والمجتمع الإسلامي.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك