https://al3omk.com/110175.html

بن كيران: سنفدي الملكية بأرواحنا وسنقول لا إذا اقتضى الأمر

أوضح الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بن كيران في لقاء جمعه مساء السبت 18 يونيو بفتيات حزبه بسلا، أن المغاربة لم يعودوا في حاجة للضغط، وأن زمن التدخل فيما بينهم وبين ملكيتهم انتهى.

وأبرز بن كيران أن المطلوب اليوم هو تصحيح العلاقة بين الملكية والمواطنين في الاتجاه نفسه الذي سار فيه الملك عندما بعث برسالة إلى الآلية السياسية لتتبع صياغة دستور 2011، يلغي فيها القداسة عنه بعد مطالبتي بذلك على حد تعبير رئيس الحكومة.

وأكد زعيم العدالة والتنمية أن حزبه مستعد ليفدي الملكية بالروح، وأنه لا يقول هذا الكلام مجاملة للملك لأنه في تقديره غير محتاج لذلك وهو اليوم في أوجه، مشيرا إلى أن حزبه قد لا يقول نعم دائما للملك وقد يقول لا لكن بالأدب اللازم.

وفي موضوع الانتخابات أكد بن كيران أن حزبه لن ينافس أحزابا عادية فقط وإلا لن يكون هناك مشكل، وإنما سيواجه أشخاص وأحزاب البانضيا، مشددا على أن المزاج العام في المجتمع ما يزال إيجابيا لصالح حزبه، وأنه سيكون أمام انتصار عظيم في 7 أكتوبر.

تعليقات الزوّار (0)