https://al3omk.com/118272.html

“العمق المغربي” تضيف نافذة جديدة للتفاعل مع قرائها بعنوان: “شكون زكلها وشكون جابها في التسعين”

أضافت جريدة العمق المغربي نافذة جديدة للتفاعل مع قرائها، بفتح المجال لهم للتصويت من خلال فضاء يحمل اسم “شكون زكلها وشكون جابها في التسعين”؟.

وستتضمن هذه النافذة، مقارنة بين شخصيتين من مجالات مختلفة (سياسية، اقتصادية رياضية، أو فنية…)، تكونا قد فرضتا نفسيهما في الساحة العمومية سواء إيجابا أو سلبا، لكن الحكم على الشخصيتين أمر متروك لمتتبعي جريدة “العمق المغربي”، فأنتم قراءنا الأوفياء، من سيحدد بتصويتكم من هي الشخصية التي “زكلاتها” ومن هي الشخصية التي “جابتها في التسعين”.

وقد اختارت الجريدة، افتتاح هذه التجربة التي نراهن عليكم في إنجاحها، كل من عزيز بنعزوز رئيس مستشاري الأصالة والمعاصرة بمجلس مدينة الرباط، ومحمد الصديقي عمدة المدينة.

وتقدم الجريدة، في كل مرة المبررات التي دفعتها إلى اختيار الشخصيتين موضوع التباري، والذي يظل مفتوحا لمدة سبعة أيام، ليتم بعدها إعلان النتيجة النهائية، لاختيارات القراء، والتي يحكم بموجبها على المتنافسين، بأن أحدهما أخلف الموعد مع اللحظة والآخر كان في مستوى الحدث.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك