سياسة

مستشار تجمعي يستقيل من مجلس درعة احتجاجا على شوباني

قدم عدي خزو، المستشار بجهة درعة تافيلالت، والبرلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار بدائرة تنغير، استقالته من عضوية مجلس الجهة، احتجاجا على ما اعتبره “تهميشا ممنهجا” من طرف مجلس الشوباني.

وعزا خزو، المنتمي لفريق المعارضة، بمجلس الجهة، في مراسلة موجهة لرئيس مجلس جهة درعة تافيلالت، تتوفر جريدة “العمق” على نسخة منها، أسباب استقالته، الى عدم توصله بالإستدعاءات التي تخص انعقاد دورات المجلس و كذا محاضر الاجتماعات “ضدا على المقتضيات القانونية وحرصا على متابعة مدى انجاز المطالب المعبر عنها خلال مختلف الجلسات”، على حد تعبيره.

وأَضاف المتحدث ذاته، أنه رفع تنبيهات متعددة الى رئيس المجلس، الحبيب شوباني، قصد تدارك هذا “الخطأ المسطري” السالف غير أنه لم يكثرت لتنبيهاته المتكررة، معتبرا أن هذا الفعل ممنهج ويستخف بمصالح إقليم تنغير الذي أمثله”.

وأشار عدي خزو، أنه احتجاجا على الوضع المذكور قرر تقديم استقالته من عضوية مجلس درعة تافيلالت، داعيا الشوباني الى “ترتيب الأثار القانونية عليها بشكل فوري”.