https://al3omk.com/187704.html

عائلات معتقلي الفيسبوك يحتجون أمام ابتدائية سلا ويترقبون الحكم (فيديو)

تظاهرت عائلات وأصدقاء شباب الفيسيوك، صباح اليوم الخميس أمام المحكمة الابتدائية بسلا، وذلك بالتزامن مع جلسة النطق بالحكم في ملف المعتقلين.

الوقفة التي دعت لها اللجنة الوطنية لمساندة شباب الفايسبوك المعتقلين بالتزامن مع محاكمتهم، شارك فيها سياسيون وحقوقيون ونشطاء وصفوا محاكمة الشباب بقانون الإرهاب بأنها “مهزلة وفضيحة”.

ورفع المتظاهرون صور المعتقلين مرددين هتافات تندد باستمرار اعتقالهم وتطالب بإطلاق سراحهم، من قبيل: “الشعب يريد.. سراح المعتقل”، “وسطيين معتدلين.. لسنا إرهابيين”، “هذا عيب هذا عار.. المعتقل في خطر”.

وكانت هيئة الدفاع عن معتقلي الفيسبوك، قد أعلنت أن أزيد من 50 محاميا يدافعون عن الشباب، حيث عقدت الهيئة لقاء، السبت الماضي، للتنسيق في جلسة اليوم، كما قامت بزيارة الآمين العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة السابق عبد الإله ابن كيران.

وخاض المعتقلون الثمانية إضرابا عن الطعام استمر 10 أيام، احتجاجا على محاكمتهم بقانون الإرهاب، بالتزامن مع احتجاجات شهدتها عدة مدن تضامنا معهم، قبل أن يقرروا تعليق الإضراب استجابة لنداء ابن كيران لهم.