“مطرح نفايات” يجاور غرف توليد بمستشفى سيدي بنور

كمن يُجاور مطرح أزبال، تُطلُّ غرف أمهات حديثات الولادة بالمستشفى الإقليمي سيدي بنور على مساحة مليئة بالمخلفات، خاصة منها قنينات المياه والمشروبات الغازية ومنتوجات مشتقات الحليب والعصائر.

وأظهر شريط فيديو خاص بجريدة “العمق”، قاعة ترقد فيها نساء وضعن مواليدهن حديثا تطل نافذتها على مساحة من النفايات، فيما تنبعث رائحة قوية في ظل درجات حرارة مرتفعة، وفق شهور عيان.

مستشفى سيدي بنور الإقليمي، يعاني وضعية كارثية دفعت الساكنة كما جمعيات المجتمع المدني إلى توجيه نداءات لوزارة الصحة والمديرية الجهوية للصحة، من أجل التدخل العاجل لتصحيح الاختلالات على مستوى المستشفى.

ويطالب المتضررون بتوفير الموارد البشرية الكافية لمعالجة النقص الحاد في الأطر الطبية وشبه الطبية وتزويد المستشفى بالتجهيزات المناسبة وفق المعايير الصحية الدولية وتوفير سيارات إسعاف خاصة بالعالم القروي وإصلاح المستوصفات والعمل بنظام المداومة في المراكز الصحية لتخفيف الضغط على قسم المستعجلات وغيرها من المطالب.

 

تعليقات الزوّار (0)