https://al3omk.com/286329.html

الجيش الجزائري يكشف تفاصيل تحطم الطائرة العسكرية ومقتل 257 راكبا

تحطمت طائرة نقل عسكرية جزائرية الأربعاء بعيد إقلاعها من قاعدة بوفاريك الجوية، في محافظة البليدة، على مسافة حوالى ثلاثين كلم إلى جنوب العاصمة، وأعلن التلفزيون الجزائري أن 257 شخصا لقوا حتفهم في الحادث.

من جانبه كشف الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني الحاكم في الجزائر جمال ولد عباس أن من بين الضحايا 26 عضوا من جبهة البوليساريو. وهذا التصريح أدلى به ولد عباس لمحطة “النهار” دون تقديم تفاصيل عن عدد القتلى في الحادث.

وبحسب وزارة الدفاع الجزائرية فإن الطائرة كانت متجهة إلى تندوف في جنوب غرب البلاد حيث توجد مخيمات للاجئين جراء النزاع على الصحراء الممتد منذ فترة طويلة.

وبثت محطات التلفزيونية المحلية مشاهد تظهر فيها الطائرة مشتعلة. وذكر مصدر عسكري أن الطائرة من طراز “إليوشن آي إل 76”.

وسارعت مئات سيارات الإسعاف وعشرات مركبات الإطفاء إلى المكان.

ويذكر أنه في فبراير 2014، قضى 77 شخصا من عسكريين وأفراد عائلات عسكريين في سقوط طائرة نقل تابعة لوزارة الدفاع كانت تقوم برحلة بين تمنراست على بعد الفي كيلومتر جنوب العاصمة الجزائرية وقسنطينة (450 كلم شرق العاصمة).

وفي يوينو العام الماضي، قتل اثنان من طاقم مروحية تابعة لقوات الدرك الوطني الجزائري وجرح ثالث إثر سقوطها بجنوب غرب الجزائر.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك