https://al3omk.com/302622.html

العثماني يُلجم حزبه عن الكلام في واقعة الداودي و”سنطرال”

أصدر الأمين العام لحزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني، تعليماته لأعضاء حزبه بعدم الإدلاء بأي تصريح أو الإعلان عن أي موقف بأي وسيلة كانت، في موضوع مشاركة لحسن الداودي بوفقة عمال شركة “سنطرال” إلى حين مناقشة الموضوع من قبل الأمانة العامة.

وأعلن النائب الأول للأمين العام لحزب “البيجيدي” سليمان العمراني، عن عقد الأمانة العامة للحزب لاجتماع استثنائي اليوم الأربعاء، وذلك في تدوينة على صفحته بـ”فيسبوك”.

وخلفت مشاركة وزير الشؤون العامة والحكامة لحسن الداودي، في وقفة احتجاجية نظمها عمال شركة “سنطرال” التي يقاطع المغاربة منتوجها منذ أكثر من شهر، موجة غضب عارم على مواقع التواصل الاجتماعي، بلغت حد مطالبة الداودي الذي وصفوه بـ”وزير سنطرال” بتقديم استقالته من الحكومة.

واعتبر عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن خروج الوزير الداودي للاحتجاج رفقة عمال شركة “سنطرال”، زاد من تشبث المغاربة بالاستمرار في مقاطعة منتوجاتها هذه الشركة، مشددين على أن ما قام به الداودي برهن بالفعل أنه “محامي سنطرال”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك