في ثاني أيام العيد.. رصاص الشرطة يلعلع في أكادير لتوقيف جانح

اضطر شرطي فجر اليوم السبت الذي يوافق ثاني أيام عيد الفطر، تسديد طلقتين ناريتين من مسدسه الوظيفي، لكبح جماح شاب هائج مسلح بسيف هدد عددا من ساكنة حي المسيرة بمدينة أكادير.

وقل مصدر أمني لجريدة “العمق” بأن الشرطي الذي يعمل ضمن فرقة الدراجين المتنقلين بولاية أمن أكادير، استجاب لشكاية عدد من المتوجهين لأداء صلاة الصبح بمسجد عمر بن الخطاب بحي المسيرة، من تصرفات شاب مسلح بسيف، ولحظة محاصرته له، تمكن من الهروب وتعقبه الشرطي إلى أن حاصره في زقاق مغلق، وأمام إصرار الشاب على عدم وضع السلاح الأبيض ومقاومته، اضطر الشرطي تسديد رصاصتين نحو السماء لإيقافه.

وفور ذلك رضخ الجانح لأصفاد الشرطي، حيث حضرت دورية قامت بنقله إلى ولاية الأمن حيث من المننتظر وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، تحت إشراف النيابة العامة في انتظار تقديمه للعدالة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك