https://al3omk.com/319242.html

ممثل يعيّن مبعوثا لشؤون الإتصالات بين أمريكا وروسيا

اختارت روسيا ستيفن سيغال، نجم هوليود، ليكون المبعوث الخاص لتحسين العلاقات بين موسكو وواشنطن.

ونشرت الخارجية الروسية بيانا على موقعها الالكتروني جاء فيه “تم تعيين ستيفن سيغال ممثلا خاصا لوزارة خارجية روسيا لشؤون الإتصالات الإنسانية الروسية الأميركية”.

ومُنح سيغال الجنسية الروسية عام 2016، وأشاد في ذلك الوقت بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ووصفه بأنه أحد أكبر الزعماء في العالم.

وحقق سيغال، المولود في الولايات المتحدة والمعروف بإجادة الفنون القتالية، شهرة عالمية واسعة من خلال أدوار لعبها في أفلام حققت نجاحا كبيرا في عقدي الثمانينيات والتسعينيات من القرن العشرين مثل دوره في فيلم “تحت الحصار”.

وقالت الوزارة إن الدور الذي يؤديه النجم الأمريكي دون مقابل مالي مثل الدور الذي يقوم به سفراء النوايا الحسنة للأمم المتحدة.

ويتولى الممثل الأمريكي مهمة “تحسين العلاقات الأمريكية الروسية على المستوى الإنساني”.

ودافع نجم “رحلة الغضب”، الذي يتمتع بشعبية كبيرة بين جمهور السينما في روسيا، عنها مع تردد الاتهامات للسلطات الروسية بالتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية أواخر 2016.

وأثنى ستيفن سيغال، 66 سنة، على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، واصفا بوتين بأنه “أحد أكبر زعماء العالمي الذين لا يزالون على قيد الحياة”. وعندما مُنح نجم هوليود الجنسية الروسية في 2016، أعرب عن أمله في أن يكون ذلك رمزا لبداية تحسن العلاقات بين موسكو وواشنطن.

كما مُنح سيغال الجنسية الصربية في 2016 بعد قيامه بعدة زيارات لهذه الدولة من دول البلقان.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك