https://al3omk.com/319333.html

نقابات خريبكة تطالب بالتراجع عن إعفاء مدير إعدادية.. وتهدد بالإضراب

عبرت النقابات التعليمية الخمس بخريبكة عن تضامنها “المطلق واللامشروط” مع مدير ثانوية الإمام مالك الإعدادية بالمدينة ذاتها، بعد قرار الإعفاء الذي توصل به آواخر يوليوز المنصرم، بسبب ما بات يعرف بحادثة “تعنيف تلميذة داخل فصل دراسي” بالثانوية سالفة الذكر.

وأدانت التنظيمات النقابية في بيان توصلت العمق بنسخة منه، قرار الإعفاء الذي اتخذته الوزارة الوصية في حق المدير دون الأخذ بعين الاعتبار لكفاءته ومصداقيته وتاريخه التربوي والإداري، مطالبة وزارة “أمزازي” بالتراجع الفوري عن القرار الذي وصفته بالجائر والمجحف في حق المدير.
وحذرت النقابات الموقعة على البيان (UNTM. UMT.FNE.CDT.FDT)، الوزارة الوصية من تأجيج الوضع بالإقليم من خلال قرارها إعفاء مدير ثانوية الإمام مالك من مهامه، محملة إياها مسؤولية هذا الوضع الذي سيؤثر على الدخول المدرسي المقبل.

وأعلنت عن عزمها تسطير برنامج نضالي يتضمن إضرابا عن العمل وعقد ندوة صحفية، دفاعا عن كرامة المدير وعن العملية التعليمية التعلمية، وفق لغة البيان.

وختمت نقابات خريبكة بيانها بدعوة الشغيلة التعليمية إلى التضامن مع المدير والالتفاف حول العمل النقابي الجاد والمسؤول دفاعا على المدرسة العمومية، حسب المصدر ذاته.

وكان مدير ثانوية الإمام مالك الإعدادية، قد تسلم مباشرة بعد توقيعه محضر الخروج، السبت المنصرم، بمقر المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بخريبكة، قرار إعفائه من مهامه بسبب ما بات يعرف بقضية الأستاذ الذي عنّف تلميذة داخل الفصل الدراسي بخريبكة، فيما اكتفى المدير الإقليمي بالقول إن قرار الإعفاء بني على التقرير الذي أنجزته لجنة المفتشية العامة التي حلت بالمؤسسة إثر حالة العنف المسجلة بالمؤسسة المعنية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك