https://al3omk.com/324701.html

حزب الإستقلال يستعين بنسائه لنشر رمز”الميزان” في أوربا البداية من ايطاليا

عقدت منظمة المرأة الإستقلالية المؤتمر التأسيسي لفرع الحزب بايطاليا، واحتضن أشغال هذا اللقاء الذي ترأسته كوثر نعناع عضوة المكتب التنفيذي للمنظمة، إحدى الفضاءات بمدينة تريفيزو الإيطالية.

وخلال اللقاء تم عرض إستراتجية العمل الجديدة للمنظمة، وتم انتخاب المكتب المسير للفرع الذي أفرز إنتخاب جميلة أسبيع كاتبة عامة للفرع بالإجماع، و الضاوية بحدو نائبة أولى مكلفة بلمبارديا، ويامنة بلغوات نائبة ثانية مكلفة بالجنوب الإيطالي، ومونيا علالي أمينة للمال مكلفة بالوسط الإيطالي، ورشيدة تومة نائبة لأمينة المال مكلفة بالفينيتو، و نادية بنعمر مقررة، وإيمان عدنان نائبة للمقررة ، وحياة و لمياء الهواري في منصب الاستشارة.

وقالت زينب قيوح عضوة المكتب التنفيدي لمنظمة المرأة الاستقلالية في اتصال بالعمق، بأن تأسيس فرع المنظمة بإيطاليا يأتي في سياق الدينامية الجديدة للحزب، والتي تم الشروع فيها منذ شهرين تزامنا مع إعادة هيكلة مكتب المنظمة، وانتخاب خديجة الزومي على رأسه.

وأضافت قيوح في حديثها، بأن اختيار ايطاليا بالذات لنشر رمز الحزب، له ارتباط بتواجد عدد مهم من الجالية المغربية المقيمة بهذا البلد الأوربي، وخاصة النساء اللواتي يشغلن مواقع مختلفة، وصاحب ذلك ظهور حاجة ماسة لتواجد إطار سياسي وطني يصاحبهن في المهجر، كما أن المبادرة تأتي في إطار الانسجام مع الخطابات وتوجه الحكومة الرامي إلى إشراك مغاربة العالم في الحياة السياسية ببلدهم المغرب، كما أنه يأتي في سياق احترام مقاربة النوع التي تدعوا إليها المواثيق الدولية، والمغرب وقع عليها والتزم بتنفيذها.

إلى ذلك، قالت قيوح بأن العمل حاليا ينصب داخل المنظمة، حول إنجاح عدد من المؤتمرات التأسيسية في أوربا، بكل من دول السويد التي تم تأسيس لجنتها التحضيرية هذا الأسبوع، ثم بلجيكا واسبانيا وفرنسا.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك