https://al3omk.com/339476.html

سجناء يستولون على أسلحة في مركز اعتقال جنوب السودان مركز اعتقال في العاصمة

قال مصدر أمني وسكان إن سجناء في مركز اعتقال في جوبا عاصمة جنوب السودان قاموا بأعمال شغب واستولوا على أسلحة في وقت مبكر من صباح يوم الأحد.

وقال أحد السجناء لرويترز عبر الهاتف من مركز الاعتقال إنه سجين سياسي هو والعديد من المحتجزين معه وإنهم لم يخضعوا للمحاكمة ويطالبون السلطات بالإفراج عنهم.

وقال كيربينو ول ” نحن على بعد نحو خمسة أمتار من قوات الحكومة. يحاولون إجبارنا على إلقاء أسلحتنا. نريد ضامنين دوليين مثل الصليب الأحمر. لن نستسلم“.

وأضاف” يحتاج كل المسجونين السياسيين للإفراج عنهم أو محاكمتهم بعدالة. عدم إقامة المحاكمات أمر غير قانوني“.

ولم تتمكن رويترز من تأكيد روايته بشكل مستقل. ولم يتسن الوصول إلى متحدث باسم حكومة جنوب السودان للتعليق.

وقال المصدر الأمني إن صداما وقع بين السجناء وحراس السجن مضيفا أن السلطات طوقت مركز الاعتقال الذي يسمى البيت الأزرق.

وقال المصدر لرويترز” سيطر سجناء على المنشأة من الداخل بمساعدة بعض الضباط“.

وانزلق جنوب السودان لحالة من انعدام الأمن والصراع منذ عام 2013 عندما تفاقمت الخلافات السياسية بين الرئيس سلفا كير ونائبه السابق ريك مشار وتحولت إلى مواجهة مسلحة ثم إلى حرب أهلية.

وفي الشهر الماضي وقعت حكومة كير اتفاقا للسلام مع معارضيه في محاولة لإنهاء الحرب التي شردت ربع سكان البلاد البالغ عددهم 12 مليون نسمة ودفعت بالاقتصاد للانهيار.

وفي الأول من أكتوبر تشرين الأول قال أتيني ويك أتيني المتحدث باسم الرئيس لمحطة تمازج الإذاعية المحلية إن السلطات أفرجت عن كل السجناء السياسيين بموجب بنود اتفاق منفصل.

وقال ول إنه اعتقل في أبريل نيسان وبقي محتجزا دون توجيه اتهام له منذ ذلك الحين.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك