https://al3omk.com/339990.html

إيطاليا تفكك عصابة لسرقة السيارات الفاخرة يديرها مغاربة يسرقون بتقنيات متطورة

أعلنت الشرطة الإيطالية، اليوم الإثنين، عن تفكيك عصابة لسرقة السيارات الفاخرة كل أفرادها مغاربة في عملية أطلقت عليها اسم “عملية أمين”، نسبة إلى اسم أحد الموقوفين.

وتمكن الأمنيون من الوصول إلى هويات المتهمين، وعددهم أربعة كلهم من جنسية مغربية تتراوح أعمارهم بين 22 و 52 سنة، بعد أشهر من التحقيقات المكثفة، والتنصت على المكالمات الهاتفية، خاصة بعد تواتر الشكايات عليهم من طرف أشخاص اختفت سياراتهم في الأشهر الأخير.

ووفق ما أورده الأمن بمدينة كونيو ، في ندوة صحفية له فإن المتهمين كانوا يستعملون وسائل وتقنيات جد متطورة في عملياتهم.

ويقوم أعضاء العصابة بالاستيلاء على السيارات التي تعرضت لحوادث سير، لإصلاحها و تغيير رقم إطارها (chassis)، وبعدها تغيير وثائقها بوثائق مزورة.

وعندما تكون السيارة جاهزة يتكلف أحدهم بنقلها إما براًّ أو عبر البحر إلى المغرب لإعادة بيعها هناك.

وتتراوح قيمة السيارات المسروقة بين 10 آلاف و 100 ألف أورو (ما بين 11 و 110 مليون سنتيم).

ومن بين الأجهزة المتطورة التي حجزها الأمن في هذه العملية جهاز لإعادة دمغ أرقام إطارات السيارات، تبلغ قيمته أكثر من 22 مليون سنتيم، والذي حصل عليه المتهمون بعد سطوهم على محتويات سيارة أحد الأشخاص كانوا قد اتصلوا به ليقتنوا منه هذا الجهاز، وعندما حضر للموعد كسروا سيارته وسرقوه منها واختفوا عن الأنظار.

وإلى جانب هذا الجهاز حجزت الشرطة أيضا مجموعة من لوحات السيارات، وأجهزة إلكترونية أخرى متطورة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك