https://al3omk.com/343202.html

إسبانيا تعلن تضامنها مع الشعب المغربي بعد فاجعة بوقنادل قدمت تعازيها لأسر الضحايا

أعلنت الحكومة الإسبانية عن تضامنها مع المغرب، سلطات وشعبا، بعد فاجعة انقلابقطار سريع يربط بين مدينتي الرباط والقنيطرة في منطقة بوقنادل، صباح أمس الثلاثاء، ما خلف سقوط 7 قتلى من بين ركاب القطار وإصابة حوالي 125 آخرين بجروح.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية الإسبانية والاتحاد الأوربي والتعاون، في بلاغ لها، إن الحكومة الإسبانية “تعبر باسم الشعب الإسباني في هذه اللحظات الحزينة، عن تضامنها مع سلطات وشعب المغرب البلد الصديق والجار والشريك الاستراتيجي”.

وأعربت الحكومة الإسبانية عن تعازيها لعائلات ضحايا هذا الحادث المأساوي.

وكان المكتب الوطني للسكك الحديدية، قد كشف أنه من المرتقب أن يتم تحرير السكة الأولى التي وقعت على مستواها فاجعة بوقنادل، صباح اليوم (حوالي الساعة العاشرة)، مما سيسمح بالعودة الجزئية لحركة القطارات بين سلا والقنيطرة، مشيرا إلى أنه وضع رهن إشارة المسافرين حافلات لاستكمال سفرهم بين سلا والقنيطرة في انتظار عودة حركة سير القطارات إلى حالتها العادية.

ومساء أمس الثلاثاء، أعلن الوكيل العام للملك أن حصيلة فاجعة بوقنادل ارتفعت الى سبعة قتلى من بين ركاب القطار، وإصابة حوالي 125 بجروح، سبعة منهم إصاباتهم بليغة ضمنهم سائق القطار.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم فتح بحث قضائي من طرف الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، من أجل “استجلاء ظروف وأسباب الحادثة التي أدت إلى انحراف القطار المكوكي رقم 9 الرابط بين مدينتي الرباط والقنيطرة في منطقة بوقنادل.

وباشرت مصالح الدرك الملكي الاستماع إلى كافة الشهود وإلى كل الأشخاص الذين لهم علاقة بالإشراف على رحلة القطار المعني، وسيتم إجراء كل التحريات التقنية والفنية المناسبة بغاية ترتيب الآثار القانونية الواجبة، حسب المصدر.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك