https://al3omk.com/344715.html

الـONU تدعو المغرب لحظر “اختبار العذرية” للمقبلات على الزواج قال إنه يشكل صدمة نفسية للفتيات

في تقرير مثير لها، دعت منظمة الصحة العالمية المغرب، إلى حظر “اختبار العذرية” بالنسبة للفتيات المقبلات على الزواج.

التقرير الذي نشرته المنظمة على موقعها، وجاء بشراكة مع مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، قال إن “الفحص الطبي الذي يقوم به الأطبءا بالمملكة لمعرفة عذرية الفتاة من عدمها، يشكل صدمة نفسية للفتيات وغير مبني على أي أساس علمي”.

واعتبرت المنظمة، أن هذا الاختبار الذي يقوم به الأطباء انتهاك لحقوق الإنسان، ومن شأنه أن يؤدي إلى نتائج وخيمة على الصحة، مشيرة إلى أن “طريقة الفحص التي تتم عبر إدخال إصبعين في مهبل المرأة يمكن أن يؤدي إلى إلحاق الضرر بجهازها التناسلي وأن سبب نزيفا”.

ولفت التقرير، إلى أن الفحص لا يمكن أ يثبت إن كانت النساء مارسن من قبل الجنس، أو يؤكد العمليات الجنسية التي قمن بها من قبل.

ودعت المنظمة إلى وقف اختبارات العذرية في عدد من الدول، لعواقبها الوخيمة على المرأة، لما تشكل من انتهاك لحقوقها خاصة الحق في الحماية كم التمييز على أساس الجنس أو الحق في الحرية والأمن الشخصي.

تعليقات الزوّار (1)
  1. يقول أسامة زروال:

    المرجو التأكد من هذا الخبر
    فأنا طبيب ممارس للمهنة بالمغرب و أريد أن أوضح أن الفحص الذي يقوم به الاطباء للخاطب والمخطوبة هو فحص عاد يتثبت فيه الطبيب أن المعني بالامر يخلو من أي مرض معد أو متنقل جنسيا
    هذا الفحص لا علاقة له بالعذرية وليس من حق أي كان أن يفحص عذرية أي فتاة الا بطلب من السيد وكيل الملك

أضف تعليقك