https://al3omk.com/344796.html

إصابة 13 جنديا مغربيا ومقتل مهاجر أثناء منع أفارقة من الوصول لمليلية نقلوا إلى مستشفى الناظور

كشفت وزارة الداخلية أن 12 جنديا مغربية وأحد أفراد القوات المساعدة أصيبوا بجراح، صباح أمس الأحد، خلال محاولتهم منع مهاجرين من بلدان جنوب الصحراء من بلوغ واجتياز الحاجز الفاصل بين مدينة الناظور وثغر مليلية.

وأوضحت الوزارة في بلاغ لها، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، أن مجموعة من المھاجرین غیر القانونین المنحدرین من بلدان إفریقیا جنوب الصحراء، أقدموا على اجتياز الحاجز الفاصل بين الناظور ومليلية، ما خلف وقوع قتيل وجريح في صفوف المهاجرين وقوات الأمن المغربية.

وعلى إثر ذلك، قررت السلطات المغربیة ترحیل جمیع المشاركین في عملیة الاقتحام صوب بلدانھم الأصلیة، وذلك طبقا للقوانین الجاري بھا العمل، واصفة ما قاموا به بـ”الأفعال المخالفة للقانون”، حسب البلاغ.

وأضافت الوزارة أن القوات العمومیة تدخلت لإحباط ھذه المحاولة، حیث جرى توقیف 141 من المھاجرین غیر القانونین، في الوقت الذي تم فیه تسجیل إصابة 12 جندیا وأحد أفراد القوات المساعدة بجروح متفاوتة الخطورة نقلوا على إثرھا إلى المستشفى بمدینة الناظور لتلقي الإسعافات اللازمة.

وتابع البلاغ أنه “خلال تسلقھم للسیاج الفاصل عن ثغر ملیلیة المحتلة، تم تسجیل وفاة شخص إثر سقوط من أعلى السیاج، وإصابة 22 من المقتحمین بجروح جراء الأسلاك الشائكة المتواجدة بالسیاج، تم نقلھم إلى المستشفى للخضوع للعلاجات الضروریة”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك