https://al3omk.com/347773.html

“مغاربة فيسبوك” يحتفون بالطفلة مريم .. زرعت الأمل واستحقت التتويج بعد تتويجها بطلة "تحدي القراءة العربي"

لا حديث، بمواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، إلا عن تتويج الطفلة المغربية مريم أمجون ذات الـ9 سنوات، بلقب مسابقة “تحدي القراءة العربي” لسنة 2018 المنظمة بدولة الإمارات، متفوقة بذلك على 300 ألف تلميذ مشارك من 44 دولة من الوطن العربي.

واحتفى “مغاربة فيسبوك” بتتويج الطفلة مريم أمجون المنحدرة من قرية “تيسا'” بإقليم تاونات، والتي كانت الأصغر سنا من بين المشاركين في مسابقة “تحدي القراءة العربي” لسنة 2018 بالإمارات، واجتاحت صورها وهي تتسلم جائزة المسابقة من أيدي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الفضاء الأزرق.

وكتبت صفحة مسابقة “تحدي القراءة العربي” على فيسبوك”، “صُغر سنها لم يمنعها من إثبات نفسها…طلاقتها ومعلوماتها وموهبتها الفذة جعلتها تكسب قلوب الملايين…تهانينا لبطلة #المغرب مريم أمجون لفوزها في لقب بطل #تحدي_القراءة_العربي…بأمثالك نكتسب جيلًا مميزًا للمستقبل”.

ناشط فيسبوكي يدعي “محمد المودن”، كتب على حائطه: “مريم أمجون، صغيرة السنّ كبيرة العقل والقدرات.. ثابرت فوصلت…قرأت فتوجّت قراءاتها بلقب بطلة #تحدي_القراءة_العربي 2018.. تهانينا لك ولأسرتك، هؤلاء من يستحقون منا الالتفاتة والإشادة لأنهم نقطة أمل في هذا البلد…!”.

ودعا نشطاء على الفضاء الأزرق إلى تخصيص استقبال كبير في المطار للطفلة مريم أمجون، مفخرة المغرب، التي وصفت المغرب ردا على سؤال للجنة التحكيم بالقول: “وطني قطعة من الجنة”، كما ناشدوا الملك محمد السادس لتوشيحها بوسام ملكي لقاء تشريفها للمغرب ورفعها للراية الوطنية.

وقالت الصحافية فدوى المرابطي، في تدوينة على حسابها بـ”فيسبوك”، أرفقتها بصورة توثق للحظة تتويج الطفلة مريم، قائلة: صورة بألف معنى… مريم طفلة سمعنا عنها نحن المغاربة من خارج حدود بلدنا…من قرية تيسا إقليم تاونات. ومن اب أستاذ للفلسفة وأم أستاذة في العلوم … و من بين 10 ملايين مشارك في المسابقة كانت الأولى . كانت الأصغر سنا لكن الأكبر عقلااا و ذكاء… حفظك الله من كل شر”.

وقالت الطفلة المغربية مريم أمجون في تصريح للصحافة غداة تتويجها، وقالت إنها تقرأ الكتب وهي في عمر 5 سنوات، وتحب القراءة وتلخيص الكتب، لذلك فضلت المشاركة في تحدي القراءة العربية، الذي بفضله يمكن أن تثري معرفتها وخبرتها في مجال القراءة وتلخيص الكتب واستطاعت من خلال مشاركتها قراءة 200 كتاب وشاركت بـ60 منها.

وعبرت والدة الطفلة المغربية مريم أمجون الفائزة بلقب بطل تحدي القراءة العربي لسنة 2018 عن سعادتها البالغة بتتويج ابنتها التي لا يتعدى عمرها التسع سنوات بجائزة عربية استثنائية.

وكشفت والدتها في تصريح خصت به جريدة العمق أن ابنتها استعدت للمسابقة على المستوى الوطني منذ العام الماضي (2017) وبدأت الاستعداد للمسابقة على المستوى الدولي منذ أبريل الماضي، مشيرة أنها “متفوقة في جميع المواد التعليمية من بينها الرياضيات”.

واعتبرت والدتها “تتويج ابنتها وحصدها للقب بطل تحدي القراءة شرف للمغاربة جميعا”.

وهنأ العاهل المغربي الملك محمد السادس الطفلة المغربية مريم أمجون بلقب بطل تحدي القراءة العربي لسنة 2018 بالإمارات وهي المسابقة التي تندرج ضمن مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية.

ووفقا لصحيفة “عربي 21” اللندنية، فإن “العاهل المغربي الملك محمد السادس، اتصل بالطفلة مريم أمجون ليهنئها بفوزها بالجائزة”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك