https://al3omk.com/351454.html

“غوغل” يحتفي بذكرى ميلاد هند رستم “ملكة الإغراء ” بالشاشة العربية ابنتها رفضت اللقب جملة وتفصيلا

خصص موقع البحث العالمي كوكل، صفحته الرسمية صبيحة اليوم الاثنين 12 نونبر، للاحتفال بذكرى ميلاد الممثلة المصرية الراحلة هند رستم ( 12نونبر 1931)، والمعروفة بعدة ألقاب أهمها “أميرة الإغراء”، و«مارلين مونرو الشرق».

ووضع المحرك صورة للراحلة، وهي ترتدي لباسا صيفيا، يظهر ذراعيها، وفي الخلفية تبرز صورتين معلقتين في الحائط، وتشيران إلى بعض الأدورا التي كانت تتقنهما الراحلة، وخاصة التي لها علاقة بالاغراء.

وعاشت هند رستم حياة مليئة بالعطاء الفني، وقدمت أكثر من 74 فيلماً سينمائياً، وكان أول ظهور فني لها عام 1947، وفي عام 1949 ظهرت في أغنية «اتمخطرى يا خيل» لمدة دقيقتين كـ«كومبارس»، تركب حصانًا خلف ليلى مراد في فيلم غزل البنات، مع نجيب الريحاني وليلى مراد ويوسف وهبي.

و توالت بعد ذلك الأدوار الصغيرة، حتى التقت بالمخرج حسن رضا الذي تزوجها لاحقا، وبدأت رحلة النجومية في السينما، و اشتهرت بأدوار الإغراء في السينما المصرية في خمسينيات القرن العشرين، وعرفت بألقاب عدة منها «ملكة الإغراء»، و” مارلين مورنو الشرق”لشبهها الظاهر بالممثلة مارلين مونرو بشعرها الأشقر المعروف، وقدمت آخر أعمالها في عام 1979 خلال فيلم «حياتي عذاب»، حيث قررت بعده اعتزال الفن نهائيا.

ولدت هند رستم في حي محرم بك بالإسكندرية شمال مصر، وكان والدها ضابط في الشرطة، وهي من أصول شركسية، وتوفيت في شهر غشت عام 2011 عن عمر يناهز 79 سنة في احدى المستشفيات الكبري بمدينة الجيزة بعد صراع قصير مع المرض، لم يدم أكثر من يومين، داهمتها أزمة قلبية، ونقلت على اثرها للعلاج في مركز الأطباء، بمنطقة المهندسين.

وعن أواخر حياتها، فقد تحدثت ابنتها بسنت، عن دخول هند رستم في مرحلة اكتئاب حاد، رفضت الرد على الهاتف، واللقاء بزوارها، وبقيت حبيسة غرفتها وتحديدًا منذ وفاة زوجها الدكتور حسن رضا، والتي كانت صدمة شديدة لها، وكانت تتمنى الوفاة في كل لحظة».

وعن لقب ملكة الاغراء، رفضت ابنتها في التصريحات، هذا اللقب جملة وتفصيلا، وقالت بأن والدتها أدت أدوارا مختلفة، ولم تكتف بالأدوار الرومانسية والعاطفية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك