https://al3omk.com/351611.html

احذروا النوم بالقرب منها: تعليمات لاستخدام الهواتف المحمولة

تصدر الهواتف المحمولة موجات لاسلكية (RF) عندما ترسل وتستقبل المعلومات من الأبراج الخلوية المحيطة، وهذا ما قد يشكل خطرا على الشخص الذي يحمل مثل هذه الأجهزة.

نقلت “السومرية نيوز” تعليمات قالت إن إدارة الصحة العامة في كاليفورنيا أصدرتها حول استخدام الأجهزة المحمولة، حيث حذرت من “أضر ار خطيرة” من هذا الرفيق الصغير

وبحسب الإدارة الصحية، تصدر الهواتف المحمولة موجات لاسلكية (RF) عندما ترسل وتستقبل المعلومات من الأبراج الخلوية المحيطة، وهي ترددات قد تكون خطرة أو ليست كذلك.
وأشارت الإدارة إلى خطر مخيف وقالت إن “الاستخدام طويل المدى للهواتف الخلوية قد يكون مرتبطًا بأنواع معينة من السرطان والآثار الصحية الأخرى”.

ويشمل ذلك “سرطان الدماغ وأورام العصب السمعي (اللازم للسمع والتوازن) والغدد اللعابية وانخفاض عدد الحيوانات المنوية أو قلة نشاطها، والصداع وآثاره على التعلم والذاكرة والسمع والسلوك والنوم”.
وتتلخص تعليمات إدارة الصحة بما يلي:
1 — إبعاد الهاتف المحمول عن الجسم حتى بضعة أقدام فقط ستحدث فرقًا كبيرًا، واستخدم سماعة بلوتوث قدر الإمكان، وأرسل رسائل نصية بدلاً من التحدث على الهاتف، وابق الهاتف بعيدًا عنك أثناء تنزيل أو إرسال ملفات كبيرة كما يتعين عليك حمل هاتفك في حقيبة ظهر أو محفظة بدلاً من الجيب أو حمالة الصدر أو الحزام.

2 — تجنب استخدام هاتفك المحمول عندما يرسل مستويات عالية من الترددات اللاسلكية ويحدث هذا عندما تكون الإشارة ضعيفة (شريط واحد أو اثنين فقط من الخدمة)، وإذا كنت في سيارة سريعة فتجنب بث الصوت أو الفيديو أو تنزيل الملفات كبيرة الحجم أو إرسالها.

3 — لا تنم والهاتف في سريرك أو بالقرب من رأسك، ما لم تحوله إلى وضع الطائرة، ويتعين عليك وضعه على بعد بضعة أمتار على الأقل.

4 — عدم وضع سماعة الأذن عندما لا تكون قيد الاتصال بسبب تردداتها اللاسلكية.

5 — لا تعتمد على “درع إشعاعي” أو غيره من المنتجات التي تزعم منع الترددات، فهذا قد يجلب نتائج عكسية.

وتشكل الهواتف خطرا على الأطفال والمراهقين قد يعرضهم لـ”فقدان السمع أو الرنين في الأذنين، والصداع ، وتراجع الصحة العامة”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك