https://al3omk.com/351672.html

صفحة تكشف وجه الرجل الحقيقي لصاحب أشهر لوحة مرسومة بمركش يبدو أكبر من سنه في الرسمة

كشفت صفحة فيسبوكية عبر تدوينة لها حقيقة الرجل المسن المرسوم على جدار العمارة التي تقابل محطة القطار بمدينة مراكش.

وقالت الصفحة أنه تم اللقاء بصاحب الصورة في “دوار كرتاوة نواحي مدينة مراكش، وكان طيبا وودودا وبشوشا كما يظهر في الصورة أو أكثر، غير أنه كان يبدو أصغر قليلا، وابتسامته المميزة لا تفارقه”.

وزادت أن اسمه إنه عبد العزيز غزال، وهو أمازيغي الأصل ينحدر من مدينة أيت اورير ضواحي مراكش.

وفي جواب لعبد العزيز عن الرسمة التي تعتلي العمارة، قال أنها تعود لرسام ألماني سبق أن رسمني في لوحة صغيرة قبل أن يقوم بتكبيرها على واجهة العمارة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك