https://al3omk.com/369665.html

الاعتداء على تلميذة بنجرير.. “الهاكا” تُنذر “ميدي1″ و”2M” وإذاعة خاصة قالت إنهم لم يحترموا قرينة البراءة واستعملوا عبارة "الجاني"

وجهت الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري “الهاكا”، إنذارا لكل من القناة الثانية “دوزيم”، وقناة “ميدي 1 تي في”، بالإضافة إلى إذاعة “مدينة إف إم”، وذلك بسبب تطرقهم لفيديو اغتصاب فتاة بن جرير.

وحسب العدد الجديد للجريدة الرسمية، فقد تقرر توجيه إنذار لقناة “ميدي 1″، بعد بث النشرتين الاخباريتين المسائيتين ليوم 28 مارس 2018، حيث لاحظ المجلس أنهما تطرقتا لموضوع الفيديو، وخلال النشرتين تم ربط الاتصال بأحد المتدخلات للحديث حول الواقعة والتي قامت بوصف المعني بالأمر بعبارات من قبيل “الجاني”، دون ترك مسافة أو مجال للشك، مما يجعل النشرتين لا تحترمان المقتضيات التنظيمية المتعلقة بتغطية الإجراءات القضائية لا سيما قرينة البراءة، ودون تدخل مقدم النشرة الإخبارية، خلال البث الأولي للاستعادة الفورية للتحكم في البث دون اتخاذ الإجراءات اللازمة”.

ووفق المصدر ذاته، فقد لوحظ “خلال تتبع نشرتي الظهيرة الإخباريتين اللتين بثتهما الخدمة التلفزية “القناة الثانية”، يومي 28 و29 مارس 2018، تطرقهما للموضوع، كما لاحظت أن نشرة الظهيرة الإخبارية ليوم 28 مارس قامت بذكر الاسم الشخصي للمشتبه به وسنه، فيما تم ذكر عنوان المشتبه به في النشرة الإخبارية ليوم 29 مارس 2018”.

وأضاف المصدر ذاته، أن لوحظ أيضا أن نشرة الظهيرة الإخبارية التي بثتها الخدمة الإذاعية “مدينة إف إم”، ليوم 29 مارس 2018، حيث تم توظيف عبارة “الجناة والجاني والمتهم”.

يذكر، أنه في مارس الماضي، انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يظهر تلميذا وهو يحاول اغتصاب فتاة، ليتم مباشرة بعد ذلك، إطلاق ب هاشتاغ “#واش_ماعندكش_ختك ؟” في تعبير عن استنكار ورفض فعل الشاب الذي لم يهتم باستغاتة الفتاة وظل مستمرا في ممارسة ما كان به أمام أنظار أصدقائه.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك