https://al3omk.com/418408.html

ابتسامة زكرياء الغفولي بالكاميرا الخفية تفتح في وجهه نار الانتقادات بدا وكأنه يعلم بأمر الفخ

بعد ظهوره في برنامج الكاميرا الخفية المغربية التي تعرض على القناة الثانية، فتحت أبواب الانتقادات في وجه المغني زكرياء الغفولي، الذي قيل “إنه كان يعلم بأمر تصويره البرنامج رفقة الممثلة مريم باكوش”.

وظهر المغني المغربي في مقلب وكأنه قادم لمدينة أكادير بغرض تصوير برنامج فني حواري رفقة مريم باكوش، إلا أنه فوجئ بظهور أناس من تلك المنطقة وكانوا مصابين بمس جني ويحاولون جذبه للزواج بإحدى الممثلات التي لعبت دور فتاة مصابة بالمس ويلاحقها والدها الذي تحول لجني”.

وخلقت ردة فعله الباردة تساؤلات عدة الأمر الذي فتح في وجهه سلسلة انتقادات بمنصات التواصل الاجتماعي، فتداولت صوره ومقاطع توثق لردة فعله التي وصفت “بالباردة”، الأمر الذي يؤكد علمه بأمر فخ الكاميرا الخفية أو كما يحلوا للبعض تسمينها “بالغير خفية”.

وبينما كان المغني يصور مشاهد من البرنامج الحواري المزعوم قبل أن يخرج جني من بئر بجانبه دون أن يحرك ساكنا، فبدئ يمثل والابتسامة مرسومة على شفاه غير مبالي بما حوله، باستثناء ردة فعل باردة في أخر الحلقة.

وتستمر القناة الثانية في عرض برنامجها الذي يستقطب فنانين مغاربة ويوقعهم في مقالب يقال عنها في كل موسم إنها “مفبركة” الأمر الذي أكده عدد منهم في تصريحات سابقة، فيما تتشبث القناة بالبرنامج الذي يحصد انتقادات كبيرة، ويحقق لها نسب مشاهدة عالية جدا.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك