https://al3omk.com/423929.html

الوكيل العام للملك يفتح تحقيقا في وفاة حجيلي أثناء تدخل أمني (وثيقة) شُيع جثمانه اليوم بآسفي

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بالرباط، عن فتح بحث قضائي حول ظروف وملابسات وفاة عبد الله حجيلي، والد أستاذة متعاقدة من آسفي، وذلك بالمركز الإستشفائي الجامعي ابن سينا، أمس الاثنين، بعد أن تم نقله إليه جراء إصابته أثناء تفريق وقفة احتجاجية للأساتذة المتعاقدين بمدينة الرباط بتاريخ 24 ماي الماضي.

وأوضح الوكيل العام للملك في بلاغ له، اليوم الثلاثاء، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، أنه تم فتح بحث قضائي حول ظروف وملابسات هذه الوفاة بتعليمات من النيابة العامة، كما تم الأمر بإجراء تشريح طبي على جثة الهالك لتحديد طبيعة الوفاة.

وأشار البلاغ إلى أنه سيتم اتخاذ القرار القانوني الملائم على ضوء نتيجة البحث الجاري، حسب المصدر ذاته.

وظهر الثلاثاء، شيع الآلاف جنازة عبد الله حجيلي، والد الأستاذة المتعاقدة هدى حجيلي، بعدما توفي أمس الإثنين، متأثرا بإصابته خلال فض اعتصام للتنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين بالرباط قبل شهر.

وتوافد الآلاف من الأساتذة المتعاقدين إلى مدينة آسفي من مختلف المدن، قصد حضور الجنازة التي انطلقت من مسجد بحي وريدة بالمدينة في اتجاه مقبرة قريبة، حسب ما عاينته “العمق”.

وأعلنت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، عن تنظيم مسيرة وطنية بالشموع، مساء اليوم الثلاثاء، انطلاقا من ساحة الطاجين أمام عمالة آسفي، تنديدا بمقتل حجيلي.

يشار إلى أن حجيلي توفي، أمس الاثنين، بعد إصابته خلال تدخل أمني لفض اعتصام الأساتذة المتعاقدين أمام البرلمان شهر أبريل الماضي، حيث ظل بقسم العناية المركزة بمستشفى السويسي بالرباط إلى أن وافته المنية أمس الإثنين.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك