الأمراض العقلية تؤثر على خمس من يعيشون في مناطق الحرب

14 يونيو 2019 - 01:43

قالت منظمة الصحة العالمية إن واحدا من كل خمسة أشخاص في مناطق الحرب يعانون من الاكتئاب أو القلق أو اضطرابات ما بعد الصدمة أو الاضطراب ثنائي القطبية أو انفصام في الشخصية، فيما يعاني كثير منهم من أشكال حادة من هذه الأمراض العقلية.

وقالت المنظمة التابعة للأمم المتحدة إن هذه النتائج تسلط الضوء على التأثير بعيد المدى للأزمات الناجمة عن الحرب في بلدان مثل أفغانستان والعراق وجنوب السودان وسوريا واليمن، وإن الأرقام أعلى بكثير منها في وقت السلم حين يعاني واحد من كل 14 شخصا تقريبا من شكل من أشكال المرض العقلي.

وقال فريق البحث ”نظرا للعدد الكبير لمن هم بحاجة للمساعدة وللضرورة الإنسانية التي تحتم تقليل المعاناة، هناك حاجة ملحة لتدخلات قابلة للتطوير في مجال الصحة العقلية من أجل التعامل مع هذا العبء“.

وقال مارك فون أوميرين، وهو مختص في الصحة العقلية بمنظمة الصحة العالمية وشارك في البحث، إن النتائج ”تضفي مزيدا من الثقل على الدعوة إلى استثمار عاجل ومستدام كي يكون الدعم في مجال الصحة العقلية والنفسية متوافرا لجميع من يحتاجونه ممن يعيشون وسط صراعات أو عاشوا وسطها“.

 

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

موجة وبائية ثانية في الصين

نقابة تحتج على دعوة الوزارة الأطر الصحية إلى قطع إجازاتهم السنوية

ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا بالصويرة

السباحة

مصرع طفلين غرقا في بركة مائية ضواحي أزيلال

بعد أشهر من الصمود.. كورونا يتسلل إلى تيزنيت عبر وافدة من طنجة

انتخاب رئيس جديد لجماعة واحة سيدي ابراهيم ضواحي مراكش

تابعنا على