https://al3omk.com/429841.html

تلاميذ يتلفون سيارة أستاذهم يوم الحراسة.. وفيسبوكيون يتضامنون (صور) بإحدى مؤسسات سيدي سليمان

تعاطف نشطاء فيسبوكيون، مع أستاذ تعرضت سيارته الشخصية للإتلاف، من قبل تلاميذ، أشرف على حراستهم اليوم، في الإمتحانات الإشهادية للسنة التاسعة إعدادي.

ونشر الأستاذ بإحدى الصفحات التي تعنى بأخبار التربية والتعليم، صورا يظهر فيها طلاء سيارته، قد تعرض للتخريب، بحيث قاموا بالإستعانة بقضيب حديدي، لرسم خربشات، بأنحاء مختلفة منها.

واختلفت التعليقات على الصور، وتضامن عدد من المعلقين مع الأستاذ، يكتب أحدهم:” هذا هو التعويض الذي حصل عليه أستاذ بعد قيامه بحراسة الامتحان الجهوي للثالثة إعدادي، ماذا بوسعك أن تفعل، لذلك اعتبرها ضريبة أن تكون مربي في وطن لا يؤمن بالتربية، ما ذنب الأستاذ في كل هذا الانحراف”.

بينما سار آخرون في تجاه، ضرورة اتخاد الحيطة والحذر من طرف الأستاذ، وعدم ركن سيارته أمام المؤسسة، يكتب أحدهم: “الأساتذة خاص إديرو ليهم موقف سيارات خاص، عطا الله التيساع فالمؤسسات”.

وحمل تيار ثالث المسؤولية للوزارة التي أصدرت مذكرة، تقضي بمنع ركن سيارات الاساتذة داخل المؤسسات التعليمية، يكتب أحدهم في هذا الصدد: “الوزارة أصلا بمذكرة منعت إدخال السيارات للمؤسسات متعمدة، وعاجْبْها تخريب سيارات الأساتذة”.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك