https://al3omk.com/443586.html

هاجس السنة البيضاء يقض مضجع الآباء بآخر ندوة لطلبة الطب (فيديو) عبروا عن خوفهم على مستقبل أبنائهم

بعد انتهاء السنة الجامعية، دون الوصل إلى حل لأزمة طلبة الطب التي عمرت شهورا، سيطر الخوف على عدد من آباء الطلبة الذين حضروا ندوة للتنسيقية الوطنية للطلبة الأطباء صباح اليوم الخميس، بمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط.

وظهرت علامات الخوف والقلق على ملامح آباء وأمهات الطلبة، الذين وجه بعضهم أسئلة لممثلي التنسيقية، تعبر عن هذا الخوف من سنة بيضاء على وجه الخصوص والخوف على مستقبل أبنائهم بشكل عام.

وانتقد أب إحدى الطالبات بكلية طب الأسنان، تأخير المسيرة الوطنية لطلبة الطب إلى بداية شهر شتنبر قائلا، في تصريح لـ”العمق”، “علاش يخليو المسيرة لداك الوقت، المسيرة خاصها تكون دبا”، داعيا إلى التصعيد لإيجاد لحل للأزمة.

وتابع المتحدث قائلا، إنه بدل تضحيات كثيرة من أجل أن تلج بنته كلية الطب، مشيرا أنه تفادى تسجيلها في كليات العلوم وغيرها هروبا من الاكتظاظ، وأضاف أن السنة البيضاء تلوح في الأفق، وستخلق اكتظاظا يكون على حساب جودة التعليم.

في السياق ذاته قالت أم أحد الطلبة، في تصريح لـ”العمق” إنها، عاشت أياما عصيبة منذ بدأت أزمة طلبة الطب، مشيرة إلى أن هذا المشكل سيطر على أسرتها، “نناقش هذا المشكل صباح مساء، وفي شهر رمضان كنا نناقش الموضوع كلما تحلقنا حول مائدة الإفطار”.

من جهتهم حاول مسؤولو تنسيقية الطلبة الأطباء تطمين الآباء، مجيبين عن أسئلتهم، لكنهم لم ينجحوا في تبديد مخاوفهم على مستقبل أبنائهم. قائلين إن من يقرر السنة البيضاء من عدمها هو الوزارة الوصية.