https://al3omk.com/452708.html

قطعت طرقا وطنية وإقليمية.. السيول تشل حركة السير بعدة مناطق الليلة الماضية

تسببت الأمطار العاصفية التي شهدتها، عدد من المناطق أمس السبت في قطع عدد من الطرق والمسالك وعزل عشرات المداشر وإتلاف محاصيل زراعية.

وبحسب ما استقته جريدة “العمق”، من مصادر متطابقة، فقد حاصرت سيول الأمطار، الليلة الماضية، عددا من مستعملي الطريق الرابطة بين بومالن دادس وإكنيون، بإقليم تنغير، بعد أن أدى ارتفاع حمولة الأودية إلى قطعها لعدة ساعات، كما تسببت الأمطار في خسائر مادية للفلاحين بعد أن جرفت حقولا ومزروعات.

كما أدى فيضان واد “صاغرو” إلى قطع الطريق الوطنية رقم 17 بين زاكورة وتنغير على مستوى “ألمو نايت يزو”، و”أيت امناد” بجماعة “تغبالت”، نفس الشيء بتنغير حيث تسبب فيضان واد “أفتيس” بمنطقة “أفانور” في قطع الطريق بين تنغير والرشيدية.

وتسببت سيول الأمطار في محاصرة عدد من الحافلات والسيارات والشاحنات على مستوى الطريق الرابطة بين “ألنيف” بإقليم تنغير، والريصاني بإقليم الرشيدية، وبالضبط بجماعة “مسيصي”، حيث غمرت الأوحال والرمال الطريق.

وشلت الأمطار الغزيرة التي عرفها إقليم ميدلت أمس السبت، حركة السير بعدد من المناطق، أبرزها الطريق الرابطة بين تونفيت وبومية، قبل أن تتدخل مصالح وزارة التجهيز وتقوم بفتحها في وجه حركة المرور.

سيول الأمطار، تسببت كذلك في قطع عدد من المسالك الطرقية بجبال ورزازات وعزل عشرات المداشر لساعات، وأيضا بين مدينتي مريرت وخنيفرة، وبين مراكش والحوز، وأبي الجعد وخريبكة.