“واد تزمامارت” يدمر ساقية مائية ويثير القلق وسط ساكنة دواوير بميدلت
https://al3omk.com/456408.html

“واد تزمامارت” يدمر ساقية مائية ويثير القلق وسط ساكنة دواوير بميدلت خلال الفيضانات الأخيرة

تسببت الأمطار الرعدية التي شهدتها عدد من دواوير إقليم ميدلت في تدمير الساقية الرئيسية لدواوير الجهة الشرقية لجماعة كرس تعلالين بالإقليم سالف الذكر.

وقالت مصادر “العمق” إن الساقية التي دمرتها سيول وادي تزمامارت هي المصدر الوحيد الذي يعتمد عليه فلاحو المنطقة لزراعة حوالي 700 هكتار من الاراضي الزراعية موزعة على 11 من الدواوير الكائنة بالجهة الشرقية للجماعة.

وطالب محسن أيت باكي، فاعل جمعوي بالمنطقة، السلطات بالتدخل العاجل من أجل بناء وإعادة جريان الساقية لضمان حق الفلاحين في سقي أرضيهم الفلاحية وإنقاذ موسمهم الفلاحي الذي يعتبر المورد الرئيس للأسر في هذه المناطق، وفق تعبيره.

وفي سياق متصل، تسببت الأمطار الرعدية التي شهدتها دواوير اسيف ملول واسلاتن بإقليم ميدلت بداية الشهر الحالي، في انقطاع الطريق في وجه ساكنتها، وتسجيل خسائر على مستوى المزروعات.

وبحسب مصادر العمق فإن الطريق 706 الرابطة بين املشيل والريش والطريق الرابطة بين تنغير واملشيل انقطعتا بسبب الأمطار الرعدية الكثيرة، الأمر الذي فرض على الساكنة العيش في عزلة تامة دامت لأيام.