سياسة

الـPJD يعيد جدل منع مخيمات الأطفال ويدعو لإحداث مؤسسة لتدبيرها

21 أكتوبر 2019 - 21:30

طالب فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب بإحداث مؤسسة خاصة لتدبير المخيمات الصيفية، مهاجما الوزارة بسبب منع المخيمات الصيفية برسم سنة 2019، داعيا إلى القطع مع ما سماه بـ”التصرفات الرعناء” المتمثلة في المنع في آخر لحظة.

فريق “البيجيدي” خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفوية، بمجلس النواب، اليوم الاثنين، دعا إلى إخراج قانون منظم للمخيمات الصيفية، ممثلا للمنع الذي شهدته التخييم بمنع جمعية شباب تركا في تارودانت من التخييم في اخر لحظة.

وأكد وزير الثقافة والشباب والرياضة والناطق الرسمي باسم الحكومة الحسن عبيابة أن عمليات التخييم عرفت مشاركة أزيد من 139 ألف مستفيد، موضحا أن المخيمات ستكون مستقبلا مصدرا للتربية والتكوين.

وشهدت الجلسة ارتباكا بسبب اتفاق الوزير مع برلماني لحذف السؤال من جدول الجلسة، وتدخل البرلماني عن فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب عبد الله بوانو للتنبيه إلى أن اتفاق الوزير لا يتفق مع المسطرة في النظام الداخلي للمجلس.

وكانت السلطات قد منعت مخيم جمعية الرسالة للتربية والتخييم بمنطقة وادلاو التابعة لإقليم تطوان، من التخييم بمؤسسة “المناهل للتعليم الخصوصي” بعد وصول 250 مستفيدا من الأطفال والأطر، رغم توفر جمعية الرسالة على ترخيص من وزارة الشباب والرياضة.

جمعية “الرسالة”، اتهمت وزير الشباب والرياضة السابق رشيد الطالبي العالمي، بـ”مغالطة الرأي العام” بعد تصريحه في البرلمان حول أسباب منع إقامة المخيم، وتراجع وزارته عن ترخيصها لهذا المخيم، مهددة باللجوء إلى القضاء لـ”حماية حقها وحق الأطفال في التخييم”.

وبرر العلمي حينها منع المخيم بكون المدرسة الخاصة التي كان سيتم تنظيم المخيم بداخلها، “لا تتوفر على شروط الصحة والسلامة”، مطالبا الجمعية بتغيير المكان من أجل الحصول على ترخيص جديد.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سياسة

من الرياض.. أخنوش يدعو لتعزيز التعاون الإقليمي حول قضايا التغير المناخي

سياسة

أيت الطالب: بعض الجهات تتجه لتحقيق المناعة الجماعية.. وتلقيح 6 ملايين يفصلنا عن الهدف

سياسة

الحكومة تستعد لتمديد حالة الطوارئ الصحية بسائر التراب الوطني

تابعنا على