نقابة الاستقلال تطالب العثماني بتوضيح مصير موظفي وزارة الحكامة

نقابة الاستقلال تطالب العثماني بتوضيح مصير موظفي وزارة الحكامة

28 أكتوبر 2019 - 15:30

التمس الاتحاد العام للشغالين بالمغرب من رئيس الحكومة سعد الدين العثماني توضيح مصير موظفي قطاع الشؤون العامة والحكامة، وذلك بعد التعديل الحكومي الأخير، المؤدي إلى تقليص عدد المهام الحكومية.

وأوضحت مراسلة الاتحاد، تتوفر جريدة "العمق" على نسخة منها، أن موظفي هذا القطاع عاشوا لأزيد من أسبوعين في حالة ضبابية نظرا لغياب أية مقاربة للتوضيح والإجابة حول مختلف الأسئلة المرتبطة بمصيرهم.

وأكدت المراسلة أنه باستثناء اللقاء الذي جمع الموظفين بالوزير السابق لحسن الداودي لتوديعهم قبيل مغادرته، لم يكن هناك أي تواصل أو اتصال بالموظفين أو بالإطار النقابي الذي يمثلهم .

وطالب الاتحاد العثماني بإيفاده بالمعطيات الأساسية حول مصير شغيلة هذا القطاع لرفع أي لبس، ولتوضيح الرؤية المستقبلية لعموم الموظفات والموظفين بما يضمن حقوقهم المشروعة ويحافظ على مكتسباتهم السابقة ويساهم في ضمان كرامتهم.

وأفاد الاتحاد أن ما يروج لحد الآن هو إدماج اختصاصا القطاع في قطاعات حكومية أخرى، موضحا أن غياب التواصل هو ما حدا به إلى التدخل لمعرفة مصير موظفي هذا القطاع.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

المدير العام للبيجيدي يبرر رفضه تسلم مذكرة تدعو لعقد مؤتمر استثنائي للحزب

بـ 127 صوتا.. انتخاب المغرب باللجنة المعنية بحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة

وزير الصحة: تم إعفاء 59 مسؤولا خلال الجائحة.. وخصصنا 40 مليار لتحفيز الأطر الطبية

تابعنا على