أكاديمي ينتقد تصور الـPJD للنموذج التنموي: لا نحارب الفساد بالدين والأخلاق

13 فبراير 2020 - 04:40

سعيدة مليح

انتقد أستاذ العلوم السياسية عبد الحميد بنخطاب، تصور حزب العدالة والتنمية فيما يخص صياغة نموذج تنموي جديد، قائلا إن "الدين والقيم والأخلاقية لا تساعد على محاربة الفساد، القيم فعلا قد تساعد على وقف نزيف الفساد، لكنها لن تقضي عليه"، مستنكرا كيف "لحزب في الأغلبية أن يقترح معالجة الفساد بالأخلاق ونحن نعرف أن لا مكان للأخلاق في السياسة، بل العقلانية".

وتساءل بنخطاب بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية السويسي، صباح اليوم الخميس، هل بالفعل للأحزاب السياسية تشخيص لماهية الفساد، وتعريفه، ومن هم ممارسوا الفساد؟.

وأضاف بنخطاب، أن مذكرات النموذج التنموي نماذج إنشائية، "استحضرت وأنا أدرسها الدروس الأولى التي تعلمتها في العلوم السياسية" وذلك خلال ندوة أكاديمية بعنوان "النموذج التنموي في مذكرات الأحزاب السياسية".

وعن مذكرات الأحزاب نفسها التي قدمتها الأحزاب، اعتبر أن وثيقة حزب الاستقلال هي الأكثر جدية من الوثائق الأخرى، ومذكرة حزب التجمع الوطني للأحرار "ليس فيها أدنى جهد في التفكير"، والتقدم والاشتراكية "رغم كونه أصبح حزبا صغيرا، قدم بدوره وثيقة جدية لكنها إنشائية".

واستغرب بنخطاب، في السياق نفسه، كيف لحزب العدالة والتنمية أن يقدم فقط الحصيلة الإيجابية، مع طرحه تقدم المغرب في مؤشر إدراك الفساد، دون أي تحيين للأرقام من خلال الاطلاع على أرقام منظمة الشفافية العالمية "ترانسبرنسي" خلال تقريرها السنوي ل 2018.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

فيديو نادر يوثق لاستقبال كينيدي للحسن الثاني في أول زيارة له لأمريكا (فيديو)

تابعنا على