الغلوسي: التعاقد فتوى لامتصاص البطالة والشباب أُجبروا على قبوله (فيديو)

02 مارس 2020 - 09:30

قال رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام، محمد الغلوسي، إن التوظيف بالتعاقد “فتوى تم اللجوء إليها لامتصاص غضب البطالة”، وأن الذين اختاروه، “فرض عليهم التعاقد، وجدوا أنفسهم أمام شبح البطالة ومجبرين على قبوله”.

كما دعا الناشط الحقوقي والمحامي، في حوار مصور مع جريدة “العمق”، الحكومة المغربية إلى “الاستجابة لمطالبهم المشروعة” وفق تعبيره، “في التوظيف وتلبية كافة المطالب”.

وأضاف المتحدث عند حديثه عن ميثاق التربية والتكوين، قائلا؛ “أعتقد أن التعليم العمومي ليس في حاجة إلى قوانين في كل مرة، لأننا في كل لحظة نصل فيها إلى الاعتراف بالفشل وإلى أزمة التعليم، نلجأ إلى تكوين لجنة والبحث عن مخرج، وهذا ما وقع في البرنامج الاستعجالي لإصلاح التعليم، وفي لجان وبرامج سابقة منذ الاستقلال”.

واسترسل الغلوسي بالقول، “أظن أن معضلة التعليم أكبر من تكوين لجنة، بل تكمن في الإجابة عن سؤال؛ هل نريد مدرسة عمومية تساهم في نشر قيم العقلانية والتنوير، وبناء مجتمع  المساواة الديمقراطية والعدل والحرية، أم نريد للمدرسة العمومية أن تنتج ما سماه محمد اكسوس أجيالا من الضباع؟”.

وزاد المتخدث قائلا: “إذا كنا نريد مدرسة عمومية ترفع تحديات العصر في التكنولوجيا وفي ثورة المعلوميات وفي الثورة الرقمية وغير ذلك،  فإن الطريق أصبح واضحا”.

موضحا أن “هناك بلدان استطاعت أن تحقق ثورة في هذا المجال عن طريق الاهتمام بالتعليم، ونحن نجد أن الميزانية المخصصة للبحث العلمي في المغرب، ضعيفة جدا، وبالتالي لا يمكن أن نتقدم على هذا النحو،  فالأمر يقتضي مراجعة السياسة التعليمية برمتها”.

 

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

رسميا .. البامي تويزي يظفر برئاسة جماعة أيت أورير بالحوز بأغلبية مريحة

البام يطالب بوريطة بفتح الحدود أمام جثامين مغاربة العالم

الملك محمد السادس

ساركوزي: محمد السادس يجمع بين القوة والإنسانية.. وبوتفليقة عاتبني بسبب ميول فرنسا للمغرب (صور)

البرلمان المغربي

رئيس وفرق مجلس النواب: الخطاب الملكي خارطة طريق واضحة المعالم للحاضر والمستقبل

حزب إسباني يدعو مدريد للرفع من ميزانية الدفاع لمواجهة النمو العسكري للمغرب

تابعنا على