بالمجان.. مخترع بطنجة يبتكر جهاز تعقيم ذكي للأماكن العامة والمستشفيات والأسواق والإدارات (فيديو)

04 أبريل 2020 - 15:00

ابتكر المخترع المغربي رشيد أولاد المدني، “غرفة تعقيم ذكية” توضع في الأماكن العامة والمستشفيات والأسواق والإدارات ومختلف المؤسسات العمومية والخاصة، من أجل الحد من تفشي جائحة “كورونا”، مشيرا إلى أنه يضع هذا الجهاز بشكل مجاني رهن إشارة الجهات الرسمية والخاصة الراغبة في استعماله.

أولاد المدني الذي سبق له أن تُوج في مسابقات دولية للاختراعات بكوريا الجنوبية والبرتغال والبيرو ومصر، أوضح في تصريح لجريدة “العمق”، أن هذه “الغرفة الذكية” هدفها تعقيم كل من يمر بداخلها عبر رش سائل معقم بطريقة آلية وأتوماتيكية للقضاء على أي وجود محتمل لفيروس “كورونا” بالملابس والأحذية.

وأشار إلى أن هذا الجهاز مزود بنظام يستشعر الشخص داخل الغرفة، حيث تمر الإشارة إلى النظام المركزي الذي يعطي الأمر للمقبس الإلكتروني للسماح بمرور الرداد خلال وقت وجيز، لافتا إلى أنه خلال بضع ثواني يتوقف رش المعقم بهدف الاقتصاد في الطاقة والمواد المعقمة، كاشفا أنه تمكن من إنجاز هذه الغرفة في يوم واحد.

وأضاف ابن مدينة طنجة، أن هذه الغرفة يمكن وضعها أمام أبواب المستشفيات خصوصا في منطقة العزل الطبي لفصلها عن باقي الأجنحة، وأيضا في المحلات التجارية والأسواق العمومية والإدارات العامة والخاصة والساحات والشوارع ومداخل الأحياء وحتى الشركات والبنوك وغيرها.

أولاد المدني قال إن فكرة هذه الغرفة المعقمة جد بسيطة ومصنوعة بمواد وتقنيات بسيطة، مشيرا إلى أن من مميزات هذا الجهاز أنه سهل الإنجاز والتركيب، ما يجعله قابلا للوضع والتركيب في مختلف الأماكن، معتبرا أن الظروف التي يمر منها المغرب تتطلب تصنيع هذا الجهاز محليا في ظل وجود المواد الأولية والقطع الإلكترونية.

وتابع قوله: “من ناحيتي كمخترع مغربي أردت أن أوظف خبرتي المعرفية وإمكانياتي، ولو أنها تبقى جد محدودة، لأساهم كما يساهم باقي المخترعين حول العالم في تطوير حلول مبتكرة تتميز بالبساطة والفعالية وانخفاض التكلفة، حتى يتمكن الشعب المغربي والبشرية جمعاء من إنجازه والاستفادة منه بكل سرعة وفعالية”.

المخترع لفت إلى أنه لا توجد، إلى حدود اللحظة، أي جهة رسمية تواصلت به من أجل الاستفادة من هذا الجهاز، قائلا: “كانت هناك بعض الاتصالات من طرف المواطنين، وهذا عمل إنساني نريد من خلاله الخير للمغاربة ونسأل الله أن يحفظنا جميعا”، على حد قوله.

يُشار إلى أن رشيد أولاد المدني، هو مخترع مغربي من مدينة طنجة، حصل على المرتبة الأولى في المسابقة الوطنية للابتكار بالمدرسة العليا لأساتدة التعليم التقني بالدار البيضاء في نسختيها الأولى والثانية، وتُوج بالمدالية البرونزية في المعرض الدولي للابتكار “BIXPO2019” بكوريا الجنوبية.

كما حصل على درع أحسن ابتكار في معرض “BIXPO” بالبيرو، ومداليتين ذهبيتين في الأسبوع الإفريقي للابتكار، وميدالية شرفية من طرف جمعية المخترعين البرتغاليين، إلى جانب جائزة أفضل حل مبتكر بمصر، وهو حاصل على دعم صندوق الضمان المركزي المغربي بعد التفوق في مسابقة الابتكار التي تنظمها الجمعية المغربية للبحث التنموي.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ملاحظة وتعليق منذ 3 أشهر

زوينة الفكرة، لكن سبق ان رأينا في الجزيرة فكرة الجهاز تستعمل في تركيا ! هل من فرق بينهما ؟ كما رأينا فكرة الواقي البلاستيكي الذي يوضع أمام الوجه يصنع في فرنسا بطابعة 3D، ... كما صنع المغاربة نفس الفكرة بالنظارات كل هذه الأعمال نتمنى أن تستمر وتشجع كلما هنا أن كلمة اختراع لا يجب استعمالها هكذا حتى نفسح المجال للبراني يحتقرنا ويضحك علينا المفروض هذه الظروف تخرجنا أكثر قوة أو على الأقل أكثر عزما على التطور بالتوفيق لكل المبادرين، أما أنا وأمثالي يبقى لنا التعليق في غياب الكفاءة

مقالات ذات صلة

توقيف شرطي عن العمل بأكادير كان رفقة فتاة قاصر تبحث عنها عائلتها

اعتدى على نادلة بمقهى.. اعتقال معتقل إسلامي سابق ضواحي الحاجب

أمزازي: النزوح للعمومي ليس حلا.. والمدارس الخاصة تجاوبت مع الأسر

المغرب يسجل 228 إصابة جديدة بـ”كورونا” وارتفاع كبير في حالات الشفاء (فيديو)

لعلج يكشف حصيلة أنشطة معهد ظروف الحياة المهنية خلال جائحة “كورونا” (فيديو)

تابعنا على