"الفلاحة": الصيد البحري مستمر والعرض كاف خلال رمضان والأسعار مستقرة

28 أبريل 2020 - 16:59

أعلنت وزارة الفلاحة والصيد البحري، اليوم الثلاثاء، أن نشاط الصيد البحري مستمر رفي ظل الطوارئ الصحية، مضيفة أن هناك تعزيز منتظرلعرض الأسماك في الفترة الحالية، وأن العرض سيكون كافيا خلال رمان، فيما ستبقى الأسعار مستقرة.

وقالت وزارةالفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات -قطاع الصيد البحري- في بيان توصلت “العمق” بنسخة منه، “في سياق الأزمة الصحية المرتبطة بكوفيد19 والتدابير المتخذة من طرف بلادنا للحد من انتشار هذا الفيروس، تعبأ قطاع الصيد البحري منذ الإعلان عن حالة الطوارئ الصحية من أجل استمرار النشاط وتموين السوق”.

واسترسل المصدر ذاته بأن “هذه التعبئة القوية أتت بفضل تكاثف جهود جميع الفاعلين في القطاع، وبشكل خاص البحارة الذين يواصلون عملهم، مما يسمح بضمان استمرار الإنتاج السمكي”، مذكرا بأن “البحارة مستمرون في العودة لوظائفهم، مسجلين بذلك عودة تدريجية للوضع الطبيعي”. مضيفا “وتسجل الكميات المفرغة مستويات معتادة خلال هذه الفترة، بلغت 1900طن في اليوم منذ بداية شهر مارس”.

وتابع المصدر أن “الفترة الحالية تعزيزا للعرض بفضل الزيادة في أنشطة الصيد التي اجتازت خلال الربع الأول من العام، الموسم المنخفض المعتاد لقطاع الصيد (خاصة بالنسبة لصيد الأسماك السطحية)، وكذلك الظروف الجوية السيئة التي ميزت نفس الفترة. وهكذا فإن العرض من الأسماك سيتعزز”.

وقالت وزارة الفلاحة “بفضل الزيادة المتوقعة في الكميات المتوفرة، مستويات أسعار المنتجات السمكية ستبقى في مستويات مستقرة مع زيادة في العرض خلال شهر رمضان”.

وأضاف المصدر أنه “تم اتخاذ جميع الشروط اللازمة لعرض المنتجات السمكية بأسعار معقولة على مستوى أسواق البيع الأولي وأسواق الجملة. كما أن إجراءات المراقبة التي يمكن أن تقومبتنفيذها اللجان المحلية، من شأنها أيضا أن تساهم في الحفاظ على مستوى سعر معقول في أسواق القرب”.

وذكر البيان بأن فجميع البنيات التحتية المرتبطة بنشاط الصيد والتسويق مستمرة في العمل، لا سيما قاعات عرض الأسماك وأسواق الجملة، “في احترام للتدابير الصحية المتخذة”، مشيرا إلى “يتم تموين مجموع أسواق الجملة بطريقة مستمرة. الكميات التي تم نقلها عبر أسواق الجملة ارتفعت بـ 25% خلال الربع الأول من 2020 بالمقارنة مع نفس الفترة في 2019″، مسترسلا “وفي المتوسط، يتم توزيع 500 طن يوميا في أسواق الجملة. وتميز اليوم الأول من شهر رمضان بتوزيع قياسي للكميات بلغ 1200 طن في سوق الجملة بالدار البيضاء”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

من الهواتف الذكية ذات الفئة المتوسطة.. تعرف على هاتف “HUAWEI Y8p” الجديد

هيئة الرساميل تعلن سحب رخصة الاعتماد من شركة “Global Nexus”

الثانوية الفرنسية الدولية “Louis Massignon” تحدث الأقسام التحضيرية ابتداء من شتنبر

أقصبي يصف قانون المالية التعديلي بـ”المحبط” ويدعو إلى إصلاح ضريبي

العلمي: غرف التجارة والصناعة “ماشدو الطريق” إلا بمشقة الأنفس

تابعنا على