عمال أمانور بطنجة وتطوان مجتمع

عمال “أمانور” يتظاهرون أمام مقر أمانديس بطنجة رفضا لـ”تجويع وتشريد” 500 عائلة (صور)

21 نوفمبر 2020 - 14:30

احتشد عمال شركة “أمانور” في وقفة احتجاجية أمام مقر شركة أمانديس” المفوض لها تدبير قطاع الماء والكهرباء بطنجة، أمس الجمعة، احتجاجا على ما يعتبرونه “قرار تعسفيا” لإدارة الشركة بطرد العمال والممثلين النقابيين ومناديب العمال، محذرين من أن تجاهل مطالبهم سيؤدي إلى “تجويع وتشريد” 500 عائلة، وفق تعبيرهم.

وأعلن المحتجون عزمهم خوض مسيرة احتجاجية في اتجاه مقر الشركة الأمر “فيوليا” بالرباط، مع تنظيم اعتصام بعين المكان من أجل حمل الشركة المذكورة على الاستجابة لمطالب العمال وإعادة كافة العمال المطرودين إلى مقرات عملهم، معتبرين أن الحوار مع إدارة “أمانور” وصل إلى الباب المسدود.

ويخوض حوالي 500 من عمال شركة “أمانور” للتطهير السائل في مدن طنجة وتطوان إضرابا عن العمل واعتصامات واحتجاجات منذ حوالي 9 أشهر بمقرات الشركة، وذلك بعد إقدام الإدارة على طرد 11 عاملا من بينهم ممثلون نقابيون ومناديب للعمال، كما يتهمون الشركة بـ”القمع والطرد وسوء المعاملة”، حسب قولهم.

عمال أمانور بطنجة وتطوان

الوقفة التي شاركت فيها المكاتب النقابية للاتحاد الجهوي لنقابات طنجة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، رفع خلالها المحتجون شعارات منددة بـ”غياب أي تجاوب مع مطلب العمال في ظل تعنت إدارة الشركة وتواطؤ السلطات المحلية”، حسب تصريحات مسؤولين نقابيين.

الكاتب العام للمكتب النقابي لعمال “أمانور”، شدد في كلمة لها خلال الوقفة، على إصرار العمال على الصمود حتى تحقيق مطلبهم، منبها إلى الوضعية الاجتماعية المزرية للعمال والتي قد تدفعهم إلى اتخاذ أشكال نضالية غير مسبوقة، على حد قوله.

واعتبر نائب الكاتب العام للاتحاد الجهوي لنقابات طنجة، أن “معركة عمال أمانور ليست لهم وحدهم، بل هي معركة كل قطاعات ومناضلي الاتحاد، وأن الأمور ستنحو منحى تصعيديا بعد أن ضاق صبر الاتحاد طيلة 10 أشهر دون أن تصل كل الحوارات والمساعي السلمية إلى إيجاد حل في صالح العمال”.

عمال أمانور بطنجة وتطوان

ويتهم المكتب النقابي لعمال “أمانور”، الجهات الوصية بـ”الوقوف موقف المتفرج على الخروقات السافرة في حق الطبقة العاملة، بل لم تستطع الدفاع حتى عن القوانين والمواثيق المرتبطة بحقوق العمال، كما أنها تساهم في تأزيم الأوضاع أكثر فأكثر”، حسب بلاغ للنقابة.

وسبق للعمال أن خاضوا وقفات أمام مقر ولاية جهة طنجة تطوان الحسيمة وإدارة شركة “أمانديس” بطنجة، كما وجهوا رسالة إلى والي الجهة من أجل التدخل لحل مشاكلهم العالقة، مشيرين إلى أنهم يعيشون “بين مطرقة الظروف القاسية الناجمة عن تداعيات كورونا، وسندان مخطط الإدارة بالتجويع في حقنا وحق أسرنا”.

يُشار إلى أن شركة “أمانور” تأسست في أبريل 2003، عقب توقيع عقد التدبير المفوض لقطاع توزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل لفائدة شركة “أمانديس” بكل من طنجة وتطوان، وهي فرع من فروع الشركة الفرنسية الأم “فيوليا المغرب”.

عمال أمانور بطنجة وتطوان

عمال أمانور بطنجة وتطوان

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

مجتمع

ملفها أثار جدلا قانونيا وأخلاقيا.. ابتدائية تطوان تصدر حكمها بحق “مولات الخمار”

مجتمع

تنسيق نقابي يشجب سوء تدبير قطاع التعليم بجهة مراكش

مجتمع

صرف تعويضات “كورونا” تثير غضب موظفي الصحة بإنزكان ونقابة تصفها بـ”الفتنة”

تابعنا على