رسميا.. المغرب يسترجع مقعده بالاتحاد الإفريقي

رسميا.. المغرب يسترجع مقعده بالاتحاد الإفريقي

30 يناير 2017 - 17:15

استرجع المغرب مساء اليوم الاثنين، مقعده بالاتحاد الإفريقي بعد 32 سنة من انسحابه، حيث تم قبول عضويته وذلك حسب ما ذكرته قناة الجزيرة.

وبالمقابل ذكر مراسل وكالة الأناضول، أن القرار جاء بأغلبية الأصوات بعد شد وجذب بين الدول الإفريقية، خلال جلسة مغلقة خصصتها القمة لبحث الطلب.

وفي وقت سابق اليوم بدأ القادة الأفارقة جلسة مغلقة لبحث طلب المغرب العودة إلى عضوية الاتحاد الإفريقي.

وقال مصدر إفريقي مطلع على الملف، لمراسل الأناضول، إن القمة استمعت إلى مداخلات من 32 رئيساً إفريقياً معظمهم أبدوا ترحيباً بعودة المغرب.

وأشار المصدر إلى أن المناقشات ذهبت إلى قبول عودة المغرب بالفعل، حيث أيدت مجموعتي غرب ووسط إفريقيا، طلب الرباط.

وفي تطور هام، حسب المصدر ذاته، فإن دول شرق إفريقيا أعلنت كذلك عن دعمها لعودة المغرب، فيما استمرت بعض دول جنوب القارة في التحفظ على الطلب المغربي على خلفية الوضع الحدودي، في إشارة إلى النزاع مع جبهة البوليساريو.

وأضاف المصدر أن عدة دول دافعت عن المغرب، وقالت إن المشاكل القائمة في إفريقيا حول قضايا الحدود "تعاني منها أكثر من دولة بالقارة وليس المغرب وحده".

يذكر أن ميثاق الاتحاد الإفريقي يشترط أن تحصل الدولة الطالبة للعضوية في الاتحاد الإفريقي على تأييد ثلثي الأعضاء بالاتحاد، البالغ عددهم 54 دولة.

وانسحب المغرب في 1984، من منظمة الوحدة الإفريقية (الاتحاد الإفريقي حاليا)؛ احتجاجاً على قبول الأخير لعضوية جبهة "البوليساريو".

 

 

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

الرئيس الفرنسي ماكرون ينظر في ملف الحرب الكيماوية ضد ساكنة الريف بالمغرب

القضاء يعيد رؤساء اللجان الدائمة بجماعة وجدة إلى مهامهم بعد سنة من إقالتهم

عبد اللطيف وهبي الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة

وهبي: محاربة الفساد لا يجب أن تفسد القانون وتمس بحرية المغاربة

تابعنا على