سفير مصر يعتذر للمغاربة ويتدارك إساءة إعلام السيسي للمغرب
https://al3omk.com/61418.html

سفير مصر يعتذر للمغاربة ويتدارك إساءة إعلام السيسي للمغرب

قدم السفير المصري بالمغرب، أحمد إيهاب جمل الدين، اعتذارا للشعب المغربي بسبب تقرير مسيء لصحيفة مصرية ضد المغرب، على خلفية المباراة المنتظرة بين منتخبي البلدين، مساء اليوم الأحد.

وقال السفير المصري في تدوينة على حسابه بموقع فيسبوك، اليوم الأحد: “بالنيابة عن الغالبية العظمى من شعب مصر المحب للمغرب الشقيق، أتقدم بخالص الاعتذار لإخواتنا المغاربة عما نشره موقع اليوم السابع من تغطية تسيء إليهم، وأشكر القائمين على هذا الموقع على مبادرتهم بحذف المنشور فور اطلاعهم على مضمونه”.

واعتبر أحمد إيهاب، أنه ليس من المقبول أبدا الإساءة لشعوب شقيقة، مضيفا بالقول: “نحن في النهاية إزاء مباراة رياضية، من الطبيعي أن كل طرف يود أن يفوز بها، ولكن صلات الأخوة والمحبة والاحترام المتبادل بين الشعوب تعلو على أي اعتبار آخر، فما بالكم إن كان الأمر يتعلق بالشعبين المصري والمغربي”.

صحيفة “اليوم السابع” الشهيرة، تراجعت اليوم الأحد عن تقرير أهانت فيه المغاربة واعتبرت فيه أن “أعمال السحر والشعوذة وتسخير الجان أشهر ما يميز دولة المغرب، وينتشر في كل منزل وتمارسه كل الفئات والأعمار”، قبل أن تحذفه من موقعها اليوم.

عصام شلتوت، رئيس التحرير التنفيذي لصحيفة “اليوم السابع” المصرية، كتب مقالا يعتبر فيه أن ما وقع هو خطأ غير مقصود، وذلك في مقال تحت عنوان “جنة جنة.. مغرب يا وطنا.. قاتَل الله كرة القدم حين تُفرِق أو تستَّغَل.. الأشقاء الأقرب دائماً لطباعنا.. مع خالص المحبة استفتوا قلوبكم 99% ستؤكد حب المصريين للمغاربة”.

وكانت وسائل إعلام مصرية موالية للرئيس الانقلابي عبد الفتاح السيسي، قد هاجمت المغرب ضمن حملة إعلامية للضغط على المنتخب المغربي قبيل مواجهته المرتقبة ضد المنتخب المصري، اليوم الأحد، ضمن ربع نهائي كأس أمم إفريقيا المقامة بالغابون.

التقرير الذي نشرته صحيفة “اليوم السابع” وأثار الكثير من الجدل قبل أن تحذفه اليوم، كان بعنوان: “هل تُنقذ عفاريت الحضرى الفراعنة من أنياب السحر الأسود لمنتخب المغرب؟”، حيث اعتبرت الصحيفة أن السحر في المغرب “لم يقتصر الأمر علي الشعب فقط، وإنما امتد ليشمل أندية ومنتخبات بلاد المغرب الذى أثبتت وقائع كثيرة أستخدامهم السحر المغربى”.

وأضافت أن السحر والشعوذة “تسيطر على لقاء المنتخب الوطني المغربي”، متهمة المغاربة بأنهم ملوك السحر بالقول: “الكل يجمع على أن السحرة المغاربة هم ملوك السحر الأسود وأسياد القدرات الخارقة”.

الإهانة التي وجهتها الصحيفة المقربة من نظام السيسي للمغاربة، تأتي في سياق حملة إعلامية ضد المغرب بسبب المباراة القوية المرتقبة بين المنتخبين المغربي والمصري غدا الأحد، حيث لم تتوقف قنوات وجرائد ومواقع إلكترونية عن الاستهانة بالمغاربة ونعتهم بأوصاف قدحية.

كما هاجمت منابر إعلامية مصرية، شابا مغربيا من وزان، توقع فوز المغرب بكأس إفريقيا الحالية، وإقصاء مصر أمام المغرب، في تدوينة على حسابه بموقع فيسبوك قبل أيام، حيث اتهمه الإعلام المصري بالشعوذة والدجل.

نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، اعتبروا أن ما تنشره بعض وسائل الإعلام المصرية لن يفسد العلاقة الأخوية التي تجمع الشعبين، مشيرين إلى أن الإساءة التي تصدر عن بعض الجهات المصرية ضد المغاربة لا تمثل حقيقة الشعب المصري، بل تعبر عن “فكر عنصري وإقصائي لبعض الصحفيين في بلاد الكنانة”، حسب تعبيرهم.

ويترقب عشاق الساحرة المستديرة فى القارة الأفريقية اللقاء المصيرى الذى يجمع المنتخب المغربى بنظيره المصري فى دور الثمانية لبطولة الأمم الأفريقية المقامة حاليًا بالغابون، والمقررة غدا الأحد على الساعة السابعة مساءً.