التوفيق يتحدث عن “تحزيب” الأوقاف و”علمنة” تكوين الأئمة
https://al3omk.com/61906.html

التوفيق يتحدث عن “تحزيب” الأوقاف و”علمنة” تكوين الأئمة

يبدو أن وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية في حكومة تصريف الأعمال أحمد التوفيق، لا يزال راغبا بكرسي الوزارة، حيث تساءل في حوار مع أسبوعية “جون أفريك”، ماذا سيفعل متحزب في قطاع الأوقاف والشؤون الإسلامية”، ردا على سؤال للمجلة حول إمكانية تقلّد سياسي ينتمي لحزب ما للوزارة بدل تكنوقراط.

الأحزاب لا تصلح لإدارة الأوقاف

التوفيق اعتبر في الحوار ذاته، أن “المنطق يقضي بألا يتم خلط ما هو ديني بما هو سياسي، لأن كل المغاربة هم محافظون في ثقافتهم، وهذا النضج موجود في الواقع، ويجب تعميقه وتقديمه في وئام تام مع كل التقاليد وكذا أحكام الدستور”، حسب تعبيره، وذلك في إشارة منه إلى كون الأحزاب لا تصلح لإدارة هذا القطاع.

وأوضح التوفيق الذي عمر أكثر من 15 سنة على رأس وزارة الأوقاف، أن “الأحزاب السياسية تسير كل ما يشكل فارقا مختلفا وقابلا للتفاوض، فعندما يتحدث واعظ ما في مسجد فإنه يعتبر أن جمهوره الذي يستمع إليه ينتمي لحساسيات سياسية متنوعة، وخطابه إذن يجب أن يستفيد منه الجميع لكونه يتموقع في نطاق أخلاقي موحد”.

وأشار المتحدث ذاته، أن “النموذج المغربي يستند على إمارة المؤمنين، وهي المؤسسة التي تضمن الاختيارات الدينية للمغاربة”.
إضافة العلمانية في برامج التكوين

ومن جهة أخرى، أشار أحمد التوفيق، إلى إن معهد تكوين الأئمة سيضيف العلمانية في برامجه التكوينية، مضيفا أن هذه البرامج التي ستكون نظرية أكثر مما هي تطبيقية، ستأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات الوطنية، وأن كل فوج تابع لدولة ما يُكوّن من بداية إلى نهاية الدورة.”

نموذج الإمام المغربي صالح ليعتمد في كل البلدان

وبالمقابل أكد التكنوقراطي، أن نموذج الإمام المغربي صالح ليعتمد في كل البلدان، مشيرا أن اللجنة المكلفة بتتبع التعاون المغربي الفرنسي حول تكوين الأئمة، لم تعلن عن أي تحفظ بخصوص برنامج التكوين المعتمد”.

وأضاف أن ذلك يأتي “على اعتبار أن اختيار المغرب لتكوين أئمة في فرنسا جاء بطلب من جمعيات فرنسية أقرت بنجاح الاستراتيجية المغربية في تكوينهم”، موضحا أنه و”على مستوى الجانب الأخلاقي المتعارف عالميا، فالإمام الذي يوفق في المغرب يوفق في باقي البلدان التي تجمع هي الأخرى على هذه الأخلاقيات، والمتوافقة تماما مع المذاهب السنية الأربعة الرئيسية”.

800 إمام مسجل بمعهد تكوين الأئمة

وحول عدد الأئمة المسجلين بالمعهد، أكد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية في حكومة تصريف الأعمال، إن أزيد من 800 إمام مسجلين حاليا في معهد محمد السادس لتكوين الأئمة.

وأضاف في الحوار ذاته، أن الأئمة قادمونمن عدد من الدول منها فرنسا و5 دول إفريقية، وهي مالي والكوت ديفوار وغينيا ونيجيريا”، مشيرا أن التكوين يتم في سنتين أو 3 سنوات أو خلال 3 أشهر”.